العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    منتدى الإدارة الذكية للمرافق بدبي يبحث مستقبل القطاع

    شهدت دبي، أمس، انعقاد مؤتمر إدارة المرافق الذكية (SFM 2021) ويستمر حتى اليوم الخميس، بمشاركة 200 من ممثلي 100 شركة متخصصة في إدارة المرافق والحلول التقنية الذكية في إدارة المنشآت، وشركات عاملة في قطاع البناء والتشييد وقطاع التطوير العقاري.

    وركز المؤتمر على ضرورة تطبيق التقنيات الحديثة وحلول المباني الذكية والاستعانة بأنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي وتكامل خدمات إدارة الطاقة كونها تمثل مجتمعة فرصة مثالية لتحقيق الاستدامة العمرانية، ودفع عجلة نمو أعمال إدارة المرافق.

    ويعد المؤتمر الذي يعقد على هامشه ورشات عمل متخصصة، منصة مثالية لصناعة إدارة المرافق الذكية، التي تتميز بأحدث التقنيات والخدمات المتاحة لا سيما في أعقاب الجائحة، التي شكلت انعطافه في آليات عمل قطاع إدارة المرافق.

    واستمع الحضور إلى أوراق عمل قدمها مشاركون، ناقشوا فيها أحدث الاتجاهات والتحديات وأحدث التطورات والحلول، التي تساعد على تطوير مسيرة إدارة المرافق، ومن بينها التعاطي مع التحليلات المتطورة للبيانات الضخمة ومقدرتها على إحداث تحولات نوعية في أعمال إدارة المرافق، نظراً لأن تحليل البيانات من خلال مراقبة المباني عن بُعْد يكتسب زخماً كبيراً.

    كما أبرز المؤتمر، تطور إدارة الطاقة باعتبارها خدمة شاملة، ومن أبرز مكونات حزمة الخدمات المتكاملة لإدارة المرافق، تشمل الباقات المخصصة من مقاولات الطاقة، التي توفرها شركات إدارة المرافق وشركات خدمات الطاقة كلاً من الخدمات الاستشارية في مجال الطاقة وخدمات توفير الطاقة وتوريدها وتوليدها.

    نقاشات معمقة

    تصدى اليوم الأول من مؤتمر إدارة المرافق الذكية، لقضايا مهمة، أبرزها التثقيف لأهمية اعتماد إدارة ذكية للطاقة في المباني، والإيجابيات المرجو تحقيقها على صعيد المساهمة في بلوغ كفاءة الطاقة في دبي، وعروض نقاشية حول دور إدارة الأصول والمرافق والمنشآت في رؤية دبي الحضرية 2040.

    وحلقة نقاشية حول إدارة المرافق في عصر الرقمنة، وأخرى شهدت نقاشات معمقة حول حلول المدن والمباني الذكية وتعزيز التفاعل بين إدارة المرافق والتكنولوجيا الحديثة، وجلسة تفاعلية حول تطوير الإمكانات المهنية لإدارة المنشآت. كما جرى تقديم عروض حول الحلول السكنية الذكية لإدارة أماكن العمل والمرافق، وتعظيم استخدامات إنترنت الأشياء باستخدام نظام إدارة الإنذار عن بعد، بمساعدة الذكاء الاصطناعي، فيما كان ختام اليوم الأول عند ورقة نقاشية حول تطلعات القطاع حول مستقبل العمل.

    أهمية

    شكل المؤتمر أهمية للمهنيين الملتزمين بضمان الحفاظ على معايير مستدامة وآليات عمل سلسة تدار من قبل فرق عمل متخصصة وحرفية، ولم يقتصر دور المؤتمر على جمع المهتمين والعاملين في صناعة إدارة المنشآت تحت مظلته، بل عمل على المساهمة على رفع معايير عمل القطاع لتحقيق الاستدامة في إدارة المنشآت من خلال إتاحة المجال أمام المشاركين لتبادل الخبرات وعقد الشراكات من جميع أنحاء سوق الشرق الأوسط.

    والعمل على تنمية مهاراتهم عبر الاستفادة من مجموعة واسعة من المعلومات ذات الصلة والمفيدة، التي شهدتها جلسات اليوم الأول، إلى جانب ورش العمل التي نظمها المؤتمر للمشاركين. ركز المؤتمر من خلال سلسلة من حلقات النقاش المعمقة والنوعية ومن خلال العروض التقديمية الرئيسية وبعض الدراسات القطاعية على إحداث فارق معرفي لدى المشاركين، وحثهم على مناقشة الاتجاهات والتحديات والفرص الحديثة لصناعة إدارة المرافق من أجل تطوير استراتيجيات إدارة المرافق المستدامة حاضراً ومستقبلاً.

    هذا غير إبراز الحاجة إلى ضرورة تبني مزودي الخدمات في إدارة المرافق في سياق اتخاذهم للتدابير الاحترازية وتنفيذ التغييرات اللازمة المطلوبة للصناعة، وتحديث آليات عمليات إدارة المرافق على وجه التحديد باستخدام التقنيات والأدوات الجديدة والمتاحة بسهولة لا سيما المتصلة بالحلول الذكية.

    دورة

    استخدام إدارة المرافق المتخصصة لتقييم وإدارة أداء تكلفة أحد المباني عبر مختلف مراحل دورة حياته، بما في ذلك استهلاك الطاقة، والملكية، والتطوير، والتشغيل، والإدارة، والصيانة والتنظيم، ويسهم كل ذلك في زيادة عمر المبنى، وينعكس على حماية الاستثمارات في قطاع الملكية العقارية بدبي، وهو أمر بالغ الأهمية للمدن.

    طباعة Email