العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    موانئ دبي العالمية تنجح في تجربة «بوكس باي» لتخزين الحاويات على المنصات المرتفعة

     أكملت مجموعة موانئ دبي العالمية اختبارات تخزين الحاويات على المنصات المرتفعة الذي يحمل اسم نظام «بوكس باي» في أول منشأة بالحجم الكامل تمت إقامتها في ميناء جبل علي في دبي لتثبت أن التكنولوجيا المبتكرة تعمل بنجاح في العالم الحقيقي.

    وتم الانتهاء من تنفيذ أكثر من 63,000 حركة للحاويات منذ بدء التشغيل التجريبي للمنشأة التي يمكنها استيعاب 792 حاوية في وقت واحد، في بداية العام الجاري. وتجاوز الاختبار التوقعات، حيث أظهر نظام «بوكس باي» سرعة أكبر وكفاءة أفضل في استهلاك الطاقة بصورة أعلى مما كان متوقعاً.

    ويُعد هذا النظام الواعد نتاجاً للمشروع المشترك بين مجموعة موانئ دبي العالمية ومجموعة «إس إم إس» الألمانية المتخصصة في مجال الهندسة الصناعية، ويعمل النظام على تخزين الحاويات في طوابق مرتفعة تصل إلى 11 طابقاً على أرفف من الصلب.

    ويتسم هذا النظام بطاقة استيعابية تتجاوز ثلاثة أضعاف الطاقة الاستيعابية لمحطات الحاويات التقليدية، حيث يسمح بتكديس الحاويات مباشرة فوق بعضها البعض، وبالتالي يمكن تقليل مساحة المحطات بنسبة 70%.

    وفي نظام «بوكس باي»، يتم نقل الحاويات إلى الداخل والخارج وبين أماكنها على الرفوف بواسطة رافعات آلية مدمجة في الهيكل تعمل بالكهرباء بشكل كامل، كما يمكن الوصول إلى الحاويات بشكل منفرد دون تحريك أي حاويات أخرى. وتم تصميم النظام بأكمله ليسمح بإمكانية إدارته بالكامل بالطاقة الشمسية، من خلال تركيب الألواح الشمسية فوق سطحه.

     وصرّح سلطان أحمد بن سليّم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، قائلاً: «يثبت هذا الاختبار أن «بوكس باي» يمكن أن يحدث ثورة في كيفية عمل الموانئ ومحطات الحاويات.

    حيث تعمل هذه التكنولوجيا التي طورناها مع مجموعة «إس إم إس» من خلال هذا المشروع المشترك على زيادة الطاقة الاستيعابية بشكل كبير ورفع الكفاءة وجعل مناولة الحاويات أكثر استدامة. ويمثل نظام «بوكس باي» جزءاً من رؤية موانئ دبي العالمية لتطبيق الابتكار بهدف تمكين التجارة العالمية وجعلها مزودًا عالميًا رائدًا للحلول اللوجستية الذكية».

    وتؤدي التعديلات التي تم إجراؤها أثناء الاختبارات - مقارنة بالتصميم الأصلي - إلى تحسين الأداء وتقليل الاستثمار المطلوب للمنشآت المستقبلية بشكل كبير. كما ستقلل مستويات الأداء العالية لـنظام «بوكس باي» – 19.3 حركة في الساعة في كل لوح نقل بجانب الماء إلى مركبة نقل الشحنات، و31.8 حركة في الساعة لكل رافعة شحن على البر – من المعدات المطلوبة في محطة الحاويات. كما أن تكاليف التشغيل أيضًا أقل مما كان متوقعاً، مع تحسن تكاليف الطاقة بنسبة 29%، وكل ذلك بتكاليف صيانة منخفضة بشكل كبير.

    من جهته، قال ماتياس دوبنر، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي - «بوكس باي»: «يسر «بوكس باي» وشركاؤها من الشركات الإعلان عن نتائج الأشهر الستة الأولى من تشغيل النظام.

    حيث تجاوز الأداء العديد من الأهداف المرسومة وإلى حد بعيد في عوامل ومعايير مهمة، مثل أداء النظام والموثوقية واستهلاك الطاقة وغيرها. وبالنسبة للموانئ في جميع أنحاء العالم، فإن هذه التكنولوجيا المبتكرة والثورية لن تؤدي إلى زيادة أحجام المناولة على أرصفة الموانئ وزيادة الطاقة الاستيعابية لتخزين الحاويات فحسب، بل سيتيح النظام للشركاء أيضاً اتخاذ خطوة أخرى نحو تحقيق الاستدامة، حيث يساعد توليد الطاقة والألواح الشمسية الموجودة على السطح في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون إلى أدنى حد ممكن».

    طباعة Email