العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مجموعة طاقة تعين خالد القبيسي رئيساً تنفيذياً لأبوظبي لخدمات الطاقة

    أعلنت أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) أمس، عن تعيينها خالد القبيسي رئيساً تنفيذياً لشركتها التابعة، أبوظبي لخدمات الطاقة. ومن خلال منصبه الجديد، سيساهم القبيسي في تعزيز مكانة أبوظبي لخدمات الطاقة ككيان رائد في خدمات الطاقة من فئة «سوبر إيسكو» في أبوظبي، بينما تتعاون مع شركات خدمات الطاقة الأخرى لتوسعة سوق خدمات الطاقة في الإمارة.

    وتُعد أبوظبي لخدمات الطاقة مسؤولة عن عمليات إعادة تأهيل المباني الحكومية والتجارية من خلال إيجاد وتقديم وتمويل حلول تساعد على ترشيد ورفع كفاءة استهلاك الماء والكهرباء. 

    وبهذه المناسبة قال جاسم حسين ثابت، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب في شركة أبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة»: يسعدني أن أرحب بخالد كرئيس تنفيذي لأبوظبي لخدمات الطاقة. فبفضل خبرته الكبيرة في مجال الأعمال، وسجّله الحافل بالإنجازات في تطوير الأعمال وإدارة أصحاب المصالح في العديد من القطاعات بما في ذلك قطاع الطاقة، نحن واثقون بأنّه سينجح في الارتقاء بأبوظبي لخدمات الطاقة إلى آفاق جديدة من النمو والتطوّر.

    وكما أعلنا في استراتيجية 2030 الخاصة بـ«طاقة» للنمو المستدام وتحقيق الأرباح، فقد تم تكليف أبوظبي لخدمات الطاقة بتطوير خدمات جديدة في إدارة جانب الطلب بما يساعد هيئات القطاعي الحكومي والخاص على تحقيق أهدافها في ترشيد استهلاك الطاقة. ويجسّد هذا التعيين طموحنا في أن نصبح الشركة الرائدة في مجال الطاقة والمياه منخفضة الكربون من خلال تسريع وتيرة نمو سوق خدمات الطاقة في إمارة أبوظبي.

    يحمل القبيسي معه خبرة متنوعة تزيد على 15 عاماً في قطاعي الاستثمار والطاقة. كما شغل عدة مناصب قيادية في شركة مبادلة للاستثمار، كان آخرها منصب نائب رئيس قطاع المعلومات والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

    ومن جانبه قال خالد القبيسي معلّقاً على تعيينه: أتطلّع قُدماً لقيادة أبوظبي لخدمات الطاقة في ظل تطوّر الجهود الرامية لرفع كفاءة استهلاك الطاقة في أبوظبي. وستواصل أبوظبي لخدمات الطاقة تطوير وتقديم خدمات الطاقة في الإمارة، مع الاستفادة بشكل أكبر من مهاراتنا وخبراتنا لتمكين عملاء القطاعين التجاري والصناعي من تحقيق طموحاتهم المرتبطة بالاستدامة. لقد نجح فريقنا في التمهيد لنمو كبير في مجال خدمات الطاقة، وأتطلع قُدماً للعمل مع عملائنا لتأهيل مرافقهم ومنشآتهم لمستقبل خالي من الانبعاثات.

     وقد أعلنت أبوظبي لخدمات الطاقة مؤخراً عن سلسلة من مذكرات التفاهم مع عدد من الهيئات الحكومية الرائدة في أبوظبي بما في ذلك دائرة الثقافة والسياحة، وجامعة الإمارات العربية المتحدة، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، بهدف إعادة تأهيل مرافقها لترشيد استهلاكها للكهرباء والمياه تماشياً مع استراتيجية أبوظبي لإدارة جانب الطلب وكفاءة الطاقة 2030.

    طباعة Email