العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بزيادة قدرها 110.3٪ مقارنة بالربع الثاني من العام 2020

    244.6 مليون درهم إيرادات مجموعة يلا عن الربع الثاني من العام 2021

     أعلنت  مجموعة "يلا المحدودة" التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقراً لها والمدرجة في بورصة نيويورك، عن نتائجها المالية الموحدة للربع الثاني المنتهي في 30 يونيو 2021، حيث بلغت قيمة إيرادات المجموعة 66.6  مليون دولار (244.6 مليون درهم) ، بزيادة قدرها 110.3٪ مقارنة بالربع الثاني من العام 2020 ما يعكس قوة الأداء المالي للشركة، وتحقيقها أرباحا قياسية نتيجة استمرار الزخم في أعمالها.

    ووفق البيانات المالية التي أعلنتها مجموعة «يلا»،مالكة أكبر منصة صوتية للترفيه الرقمي والتواصل الاجتماعي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فقد ارتفع صافي أرباح الشركة غير المطابق لمبادئ المحاسبة المقبولة عموماً الى 117.9 مليون درهم في الربع الثاني بنسبة نمو تجاوزت حاجز 101.4 % مقارنة بالربع الثاني من العام الماضي.

     أما نسبة هامش الربح الصافي غير المطابق لمبادئ المحاسبة المقبولة عموماً فقد بلغت 48.2% في الربع الثاني من السنة المالية 2021. وارتفع متوسط عدد المستخدمين النشطين شهرياً بنسبة 77% إلى 22.1 مليوناً في الربع الثاني من العام الجاري مقارنة بــــــ 12.5 مليون خلال الربع الثاني مع العام 2020.

    وأشاد تاو يانغ رئيس مجلس إدارة مجموعة «يلا» بالنتائج المالية القوية التي حققتها الشركة خلال الربع الثاني ما يعكس النجاح المستمر للشركة في جهودها وعملياتها التجارية إضافة إلى التحسن التدريجي في المناخ العام للأعمال في المنطقة.

    وأضاف أن النتائج المالية قد فاقت توقعات المجموعة لاسيما مع توسيع قاعدة المستخدمين واطلاق الشركة خدمات وتطبيقات جديدة مثل "يلا برجيس" (Yalla Parchis) و " 101 اوكي يلا" (101 Yalla  ( Okey  في أمريكا الجنوبية وتركيا وقد حظيت هذه التطبيقات برضا المتعاملين ما جعلها تتصدر قوائم التصنيفات ، مشيراً الى أن هذا التطور اللافت وازدياد شعبية الشركة يشكل حافزاً لتطوير منتجات وخدمات جديدة بخصائص وميزات تفوق توقعات عملائنا.

    من جانبه، أعلن صيفي إسماعيل رئيس المجموعة عن اختيار "يلا" كشريك رسمي لحكومة الامارات العربية المتحدة ضمن البرنامج الوطني للمبرمجين، مؤكداً التزام الشركة الراسخ بدعم استراتيجية الاقتصاد الرقمي للدولة والتعاون بشكل وثيق مع المجمتع المحلي وهو ما يعكس حفاظ المجموعة على أعلى معايير الجودة والعمل على التطوير المستمر، وتقديم نموذج متسق مع مبادئ المسئولية المجتمعية .

    وأضاف أن نموذج أعمال الشركة المبتكر والاحتياطيات النقدية الوفيرة تمكنها من تحقيق أحد أهم أهدافها في أن تصبح أكبر واكثر مواقع التواصل الاجتماعي والترفيه شهرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وأكد صيفي اعتزام المجموعة الاستمرار بإثراء حافظة منتجاتها إضافة إلى تعزيز أوجه التعاون بين تطبيقات المجموعة لتطوير نظام تفاعلي متكامل، في ظل زيادة تدفق المستخدمين من تطبيق إلى آخر.  

     

    طباعة Email