العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    استطلاع البيان: المهارات الرقمية بوابة الحصول على وظيفة بعد «كورونا»

    صورة

    عبّر 84 % من القرّاء المشاركين في استطلاع «البيان» الأسبوعي، و82 % من متابعي «البيان الاقتصادي» عبر «تويتر»، عن اعتقادهم بأن المهارات الرقمية أصبحت شرطاً أساسياً، وبوابة رئيسة للحصول على وظيفة، خصوصاً في ظل الظروف التي فرصتها جائحة «كورونا».

    وقال خبراء في تصريحات خاصة لـ «البيان» الاقتصادي، إن نتيجة استطلاع البيان واقعية، وتشير إلى أنه سواء كان الأشخاص يعملون في مكتب، أو في الخطوط الأمامية، أو في مصنع، فقد أصبح من الصعب العثور على وظيفة غير مرتبطة بالتكنولوجيا بشكل أو بآخر، خصوصاً بعد جائحة «كورونا»، التي فرضت العمل عن بعد، وسارعت من وتيرة التحول الرقمي في القطاعين العام والخاص، لافتين إلى ضرورة بناء كفاءات الطلاب الرقمية منذ سن مبكرة.

    وأشار الخبراء إلى أن الإمارات، كانت من أولى الدول في العالم، التي اتخذت بالفعل خطوات كبيرة، لتزويد جيلها الشاب بالمهارات الرقمية اللازمة لمواجهة التحديات المستقبلية، وتحقيق الأهداف الأساسية لـ «رؤية 2021»، و«رؤية 2071»، وذلك للمقاربة مع الثورة الصناعية الرابعة الحالية، التي تفتح فرص عمل جديدة، وتتطلب استحواذ مجموعة من المهارات الرقمية.

    تسارع الأتمتة

    وأكّد أنتوني تاترسال نائب رئيس شركة كورسيرا لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، أن تسارع قطاع العمل على مستوى العالم باتجاه الأتمتة، بما يفوق التوقعات، وذلك وفقاً لتقرير مستقبل الوظائف 2020-2025، الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي، والذي كشف عن أن هذا الاتجاه سيؤدي إلى إلغاء 85 مليون وظيفة، خلال السنوات الخمس المقبلة.

    وبالنسبة للموظفين الذين سيبقون في مناصبهم، فإن حصة المهارات الأساسية التي ستتغير في السنوات الخمس المقبلة، تصل إلى 40 %، وسيحتاج 50 % من الموظفين إلى إعادة صقل مهاراتهم.

    المهارات الرقمية

    وأضاف تاترسال: «77 % من الشركات في الإمارات، تعتقد أن جائحة كوفيد 19 أدت إلى تسريع رقمنة إجراءات العمل، وفقاً لبيانات المنتدى الاقتصادي العالمي، وتشمل قائمة الوظائف الخمس الأولى التي تشهد زيادة ملحوظة في الطلب على المهارات الرقمية في الإمارات: محللو وعلماء البيانات، واختصاصيو التسويق الرقمي والاستراتيجية، وخبراء تطوير الأعمال، واختصاصيو الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، بالإضافة إلى اختصاصيي التحول الرقمي، وكل تلك الوظائف، كما ترى، تحتاج إلى مهارات رقمية لأدائها بالشكل المطلوب».

    وتؤكد العديد من الدراسات العلمية، أن الكثير من الوظائف القائمة حاليّاً، ستختفي في المستقبل، بفعل الأتمتة والروبوتات، حيث أعادت مبادرات التحول الرقمي، رسم خريطة هيكل الوظائف على مستوى العالم، ويبقى السؤال، ما إذا كانت اقتصادات العالم ستتمكن من توفير بدائل لملايين البشر، الذين ستحل محلهم الروبوتات، وما شابهها من الأنظمة المؤتمَتة.

    العمل عن بُعد

    من جانبها، قالت شريانزي جوبتا مديرة قسم التسويق في بيت.كوم: «لا شك أن المهارات الرقمية تحتل أهمية كبيرة بالنسبة لأصحاب العمل، وقد ازدادت أهميتها مع انتشار جائحة «كورونا»، فنتيجة لتغيير استراتيجيات العمل، ولجوء العديد من الشركات لأتمتة معظم عملياتها، وتبني أسلوب العمل عن بُعد، سواء بشكل جزئي أو كامل، أصبح يتعين على كل باحث عن عمل، امتلاك معرفة جيدة بالتكنولوجيا، بما يمكّنه من تأدية مهامه بفعالية، والتأقلم مع التغييرات الجذرية التي شهدناها مؤخراً».

    ويؤكد استبيان «الخريجون الجدد»، الذي أجراه «بيت.كوم» و«يوجوف»، على ذلك، حيث برزت مهارة استخدام الحاسوب (58 %)، كأهم مهارة يجب على الخريجين الجدد في الإمارات، امتلاكها في عام 2021.

    طباعة Email