العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تستهدف أصحاب الأفكار والراغبين في بدء مشاريع استثمارية

    «أكاديمية بادري» تنفذ 23 ورشة عمل في 8 أشهر ضمت 1000 متدرب

    نفذت أكاديمية بادري للمعرفة وبناء القدرات 23 ورشة وبرنامجاً تدريبياً من بداية العام وحتى أغسطس الحالي، استفاد منها 1000 متدرب من طلاب وطالبات الجامعات والخريجين حديثاً والموظفين الجدد، والنساء من فئة ربات البيوت، بغرض تنمية مهاراتهم العملية في ابتكار وتخطيط المشاريع واكتساب معارف أساسية حول ريادة الأعمال.

     وقالت الدكتورة منى آل علي، مديرة الأكاديمية في تصريح لـ(البيان) إن الأكاديمية التي تعد الذراع التعليمية لمؤسسة «نماء» للارتقاء بالمرأة، تواكب حماس القادمين الجدد إلى حقل ريادة الأعمال، وتوفر لهم نوافذ معرفية تؤهلهم للخوض في قطاع الأعمال بثقة أكبر.

    وقالت إن البرامج والورش التي تم تنظيمها أقيمت بالتعاون مع وزارة الاقتصاد، ودائرة التنمية الاقتصادية، والمجلس الأعلى للأسرة بالشارقة، ومركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي ومصرف الشارقة الإسلامي ومن الجامعات والمؤسسات التعليمية، جامعة الشارقة، وكليات التقنية العليا، والجامعة الأمريكية في الشارقة وأكاديمية العلوم الشرطية، وجامعة الأفق بالشارقة، وجامعة الإمارات وجامعة زايد، وصندوق خليفة لتطوير المشاريع.

    توريد

    وبينت أن ورش العمل تركزت حول عدة مواضيع شملت عرض كيفية بدء مشروع في إمارة الشارقة، وطرحت مشكلات الصناعة وسلسلة التوريد لأصحاب المشاريع القائمة، والحلول الإبداعية للمشكلات والتفكير النقدي، والمهارات الرقمية ومبادئ الصيرفة والتمويل الإسلامي، والتدوين في قطاع الأعمال، والتخطيط الوظيفي للمرأة الطموح، وحقوق امتياز الشركات، ومهارات التواصل والتفاوض، والعلاقة بين العادات الغذائية والصحة النفسية، وإطلاق العنان للقدرات الشخصية، وموضوع القيادة في بيئة العمل، وبناء عقلية متوازنة لمواجهة تحديات الحياة، كما فتحت الأكاديميـة باب التسجيل في «برنامـج بـادري لريـادة الأعمال» بدورته الجديدة لعام 2021 والـذي يهدف لتزويد المشـاركات فيه المعرفة اللازمة لتحويل أفكارهن إلى مشاريع ريادية، ما يوفر منهجاً لتنمية المهارات المعرفية في قطاع الأعمال، بالتعاون مع مجموعة مؤسسات أكاديمية عالمية، وأبرزها كلية رواد الأعمال الاجتماعية في لندن والمركز الوطني للعلوم والتكنولوجيا فــي إسلام آباد.

    6 مساقات

    وأضافت الدكتورة منى آل علي، إن البرنامج يدشن دورته الحالية بـ6 مساقات تعليمية و7 ورش عمل، وتشمل محاور التدريب دراسة الاستراتيجية والتسويق والتصميم وريادة الأعمال الاجتماعية والتمويل والقانون وترخيص المشاريع وإدارة الشركات، إلى جانب زيارات ميدانية إلى مشاريع ناجحة في الدولة، كما ينظم عــدة جلســـات إرشادية وتوجيهية فردية متخصصـة بمعدل 4 إلى 5 ساعات لكل مشاركة، كما يمتاز البرنامج بسهولة التعليم عن بعد، وإتاحة التسجيل للمواطنات والمقيمات إلى جانب الرجال الأقارب من الدرجة الأولى.

    ومن المقرر أن يعلن عن أسماء المقبولات والمقبولين للدراسة في أغسطس الجاري، لتنطلق الدورة الحالية في سبتمبر المقبل وتستمر حتى تخرج المتدربات في مايو من العام المقبل.

    طباعة Email