العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «غرفة الشارقة» تتحضّر للمشاركة في «إكسبو 2020 دبي»

    أعلنت غرفة تجارة وصناعة الشارقة «غرفة الشارقة»، استعدادها للمشاركة في الحدث العالمي المرتقب «إكسبو 2020 دبي» أكتوبر المقبل، وذلك من خلال مكتب تمثيلي ضمن مكاتب اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة في جناح دولة الإمارات المشارك باللقاء الأضخم من نوعه في التاريخ.

    تفاعل

    وأكد عبدالله سلطان العويس، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة في تصريح لـ«البيان»، تفاعل الغرفة مع «إكسبو 2020 دبي» ولعب دورها كجزء من منظومة هذا الحدث الاستثنائي العالمي الذي تعمل دولة الإمارات وإمارة دبي ليكون المعرض حافلاً بالإبداع، ويشكل تظاهرة عالمية ضخمة ومنصة لتشجيع والابتكار، والعمل المشترك في أجواء من الاحتفال والتفاؤل بمستقبل أكثر إشراقاً تحقيقاً لشعاره «تواصل العقول وصنع المستقبل».

    وأشار العويس، إلى أن «إكسبو 2020 دبي» يتماشى في أهميته مع الخطط والأهداف والاستراتيجيات التي تسعى «غرفة الشارقة» إلى تحقيقها، حيث يمثل منصة مهمة لإتاحة فرص جديدة للشركات المحلية في إمارة الشارقة ولأعضاء ومنتسبي الغرفة، لإنشاء روابط تعاون جديدة مع مجتمعات الأعمال العالمية، فضلاً عن إبراز مزايا ممارسة الأعمال في دولة الإمارات.

    حرص

    ولفت العويس، إلى أن الغرفة حرصت منذ إعلان فوز دبي بحق استضافة المعرض العالمي، على الترويج والتسويق للحدث بمختلف الطرق، سواء من خلال البعثات التجارية التي تقودها أو تشارك بها، أو من عبر الوفود الرسمية والدبلوماسية التي تستقبلها والملتقيات الاقتصادية التي تنظمها.

    فضلاً عن تحفيز مجتمع الأعمال بإمارة الشارقة للمشاركة في المعرض عن طريق تنظيم ورش تعريفية وندوات تبين آليات التسجيل في منصات «إكسبو 2020 دبي» وعرض الامتيازات التي ستجنيها الشركات والمؤسسات الاقتصادية، ومدى الاستفادة من المبادرات الداعمة للشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال إلى جانب آليات التطوع في الفعاليات المصاحبة للحدث.

    ودعا رئيس مجلس إدارة الغرفة، مجتمع الأعمال بالدولة عموماً وإمارة الشارقة على وجه الخصوص إلى اغتنام هذه الفرصة والتعرف على آخر التوجهات العالمية في مختلف المجالات الاستثمارية، مؤكداً التزام الغرفة في توفير كافة الإمكانات المتاحة لتحقيق المشاركة الإيجابية للقطاع الخاص ورواد الأعمال الذي يعد هذا الحدث مساحة مهمة لهم للاستفادة من أحدث الأفكار والخبرات وتبادلها مع رواد الأعمال من مختلف دول العالم.

    ترويج

    وأضاف العويس: «تسعى غرفة الشارقة من خلال الحدث إلى أن تكون مشاركاً فاعلاً من خلال ترويج الفرص التي تقدمها الشارقة بقطاعات الاستثمار والأعمال، فضلاً عن إبراز مكانة الإمارة كوجهة جاذبة للمستثمرين من مختلف دول العالم، بفضل موقعها الاستراتيجي وما تتمتع به من بنى تحتية ولوجستية وبيئة استثمارية محفزة وتنوع اقتصادي ومشاريع رائدة في قطاعات جديدة على المنطقة.

    بالإضافة إلى إبراز دور غرفة الشارقة كممثل وداعم للقطاع الخاص في الشارقة وما تقدمه من تسهيلات تضمن نجاح أعمال المستثمرين وانطلاقهم نحو أسواق العالم، إلى جانب ذلك فإن مكتب غرفة الشارقة التمثيلي المشارك بالمعرض سيضطلع بدور محوري في رصد الفرص المتاحة والعمل على تمثيل كافة أعضاء الغرفة وأصحاب العلاقة بمجتمع الأعمال في الإمارة لبحث آفاق الشراكات على مستوى الجهات والمؤسسات المشاركة في الحدث».

    طباعة Email