العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    124 مليون دولار صافي ربح «إنفستكورب» للسنة المالية

    أعلنت «إنفستكورب» نتائجها المالية للأشهر الـ12 المنتهية في 30 يونيو 2021 (السنة المالية 2021)، حيث اتسمت نتائج «إنفستكورب» بمستويات جيدة من النشاط عبر العمليات الأساسية في الشركات الخاصة والعقارات وإدارة الائتمان والاستثمارات. 

    ونتج عن ذلك تحقيق ربح صافٍ يعود إلى مساهمي الشركة الأم مقداره 124 مليون دولار (السنة المالية 2020: خسارة 165 مليون دولار)، وأرباح للسهم تبلغ 1.34 دولار (السنة المالية 2020: خسارة 2.57 دولار للسهم)، وبلغ إجمالي الدخل الشامل المنسوب إلى مساهمي الشركة الأم 132 مليون دولار (السنة المالية 2020: خسارة 210 ملايين دولار). 

    وقال رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لـ«إنفستكورب» محمد العارضي: نعلن عن أداء مالي وتشغيلي قوي في فترة كانت صعبة للغاية للشركات على مستوى العالم، وفيما لا تزال جائحة فيروس «كورونا» تمثل صعوبات كبيرة للكثيرين، فإننا نحرز تقدماً جيداً في رحلة النمو وتنويع قاعدة مستثمرينا ومنتجاتنا ومناطقنا الجغرافية، الأمر الذي لم يساعدنا في التغلب على الجائحة فحسب، بل الخروج منها في وضع قوي ومناسب، لتنفيذ خطتنا المستقبلية الطويلة الأجل.

    حققت الشركة نمواً بنسبة 17% في الأصول المُدارة إلى مستوى قياسي بلغ 37.6 مليار دولار، مع أداء قوي في جميع مجالات العمل.

    وهذا دليل على مرونة نموذج أعمال «إنفستكورب» وزيادة الطلب على الحلول المتطورة والمصممة خصيصاً، لتلبية احتياجات قاعدة عملائنا العالمية المتنامية. وأضاف: نتطلع إلى المرحلة التالية في مسيرة «إنفستكورب» بثقة وحماس، وفي حين لا تزال هناك تحديات، فإننا ملتزمون باستراتيجيتنا الطويلة الأجل لدفع النمو المستدام، وتعزيز القيمة لعملائنا ومساهمينا.

    وواصلت «إنفستكورب» إحراز تقدم في عدد من المبادرات الاستراتيجية الرئيسية، حيث يستمر التوسع في آسيا بشكل جيد. وأجرت «إنفستكورب» 11 استثماراً جديداً في شركات خاصة خلال السنة المالية في الهند والصين وجنوب شرق آسيا. وارتفعت الأصول المدارة في آسيا بنسبة 17% لتصل إلى 1.1 مليار دولار خلال السنة المالية (السنة المالية 2020: 0.9 مليار دولار).

    كما افتتحت «إنفستكورب» مكتباً في بكين وأطلقت أول منصة للاستثمار في مجال الرعاية الصحية في الصين.

    خلال السنة المالية، أعلنت «إنفستكورب» عن عزمها على الخروج من بورصة البحرين، وهو ما تم في 12 يوليو، وباتت الشركة قيد التحول إلى شركة مساهمة مقفلة. ويمثل الخروج من البورصة خطوة مهمة في تطور «إنفستكورب»، إذ أصبح فريق القيادة العليا الآن أكثر قدرة على التركيز على الاستثمار في الاستراتيجية الطويلة المدى ودفع عجلة النمو في المستقبل.

    طباعة Email