دبي.. مراكز التسوق تسجل نموا في حركة المتسوقين بالعيد وصلت إلى 50%

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

سجلت مراكز التسوق في دبي، نمواً يتراوح بين 25 % و50 % في أعداد الزوار خلال عطلة عيد الأضحى، فيما ارتفعت المبيعات بمعدلات قوية، ويأتي ذلك بفضل التنزيلات المتنوعة التي قدمها قطاع التجزئة خلال موسم «العيد في دبي»، ضمن مفاجآت الصيف، بالتزامن مع الفعاليات والأنشطة الترفيهية، وسط أجواء تسوق آمنة، في ظل الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية المرعية.

عروض وأنشطة

وفي تصريحات لـ «البيان الاقتصادي»، قال أحمد الخاجة المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: «قدمت مفاجآت صيف دبي للزوار والمتسوقين من العائلات والأصدقاء، مجموعة متنوعة من العروض الترويجية والأنشطة الترفيهية، وعروض المأكولات والمشروبات، خلال عطلة عيد الأضحى المبارك. وشهدت مراكز التسوق في دبي، إقبالاً كبيراً من الزوار، الذين استمتعوا بالعروض الترويجية على تشكيلة واسعة من المنتجات التي قدمتها أكثر من 500 علامة تجارية، و3500 متجر في مختلف أنحاء المدينة. وشهدت دبي عدداً من الفعاليات الأخرى، التي تنوعت بين العروض المتجولة والأنشطة الرياضية والعائلية، والحفلات الموسيقية والعروض المسرحية والفنية، والفعاليات المخصصة للأطفال والعائلات. واستمتع سكان دبي وزوارها بالفعاليات والعروض المتنوعة خلال عيد الأضحى، في ظل التزام جميع مراكز التسوق والمتاجر والوجهات المشاركة، بتدابير الصحة والسلامة المهمة، والتي تشمل التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامات في جميع الأوقات».

إقبال كبير

من جانبه، أشار شوجا جاشنمال، الرئيس التنفيذي والشريك لمجموعة جاشنمال، إلى أن مراكز التسوق سجلت زيادة تقديرية في عدد الزوار، خلال فترة العطلة، بنسبة 50 %، متوقعاً ارتفاع عدد زوار مراكز التسوق السياحية والترفيهية الكبرى، مثل مول الإمارات ودبي مول ودبي فستيفال سيتي مول، بنسبة تتراوح بين 25 % لغاية 30 % نمواً، مقارنةً بالأسبوعين ما قبل العيد، ويشمل ذلك ارتفاع معدلات الإقبال على مرافق الترفيه ورواد السينما وزوار المطاعم والتجمعات، موضحاً أن مشتريات العيد تشمل في الغالب الديكور المنزلي والأجهزة والهدايا، ومنتجات التجميل والعناية الشخصية.

وجهة مثالية

وبدورها، أكدت نسرين بستاني مديرة العلاقات العامة والاتصال المؤسسي في ميركاتو وتاون سنتر جميرا، أن دبي تواصل تجديد عروضها، وما تقدمه للزوار في كافة المجالات، وخاصة في قطاع التجزئة، ما يرسخ مكانتها كوجهة مثالية ومفضلة للتسوق، على امتداد كافة مواسم العام، وأوضحت أن الالتزام الكامل بالإجراءات الاحترازية من قبل المراكز التجارية، يسهم في طمأنة المتسوقين، ويدعم استمرار نمو معدلات الزوار والمبيعات في كافة فئات قطاع التجزئة.

وأشارت إلى أن قطاع التجزئة في دبي، سجل نمواً قوياً في حركة المبيعات خلال موسم عيد الأضحى، بفضل فعاليات العيد في دبي، ضمن أجندة مفاجآت الصيف، ولفتت إلى أن التخفيضات الواسعة والمتنوعة التي قدمتها العديد من العلامات التجارية، ساهمت في تحفيز الإنفاق الاستهلاكي، فيما عززت الفعاليات والأنشطة الترفيهية من إقبال العائلات على زيارة مراكز التسوق في دبي، وفي مقدمها «ميركاتو مول».

ولفتت إلى أن المتسوقين استفادوا، بمناسبة عيد الأضحى ومفاجآت صيف دبي، من فرص الاشتراك بعرض «تسوق واربح»، بالإضافة إلى صفقات وحسومات بين 25 % و75 %، إضافة إلى الجوائز الأسبوعية، بقيمة 10000 درهم نقداً.

عروض

قالت نسرين بستاني إن زوار ميركاتو وتاون سنتر جميرا استمتعوا خلال عطلة العيد بحضور العروض المسرحية والفعاليات من 20 يوليو حتى رابع أيام العيد، بما يشمل عروض السيرك الأفريقي وورش عمل للأطفال. كما عادت تجربة التزحلق داخل المول، التي لاقت إعجاب الكثيرين والتي تعد الأولى من نوعها بالمنطقة، من خلال منطقة الانزلاق الممتدة من الطابق الأول حتى الطابق الأرضي، ليتسنى للزوار الاستمتاع بتجربة تسوق مميزة.

طباعة Email