«فايننشال تايمز»: دبي وجهة المتضررين من قيود «كورونا» في سنغافورة

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكرت صحيفة «فايننشال تايمز» البريطانية أن دبي في مقدمة المراكز المالية العالمية التي باتت الآن تستقطب الوافدين العاملين في سنغافورة والمتضررين من تشدد الحكومة السنغافورية في القيود التي فرضتها أخيراً على استقبال الزوار، بعد تفشي سلالات جديدة متحورة من «كوفيد 19».

ونشرت الصحيفة، أمس، تقريراً عن أوضاع الوافدين في سنغافورة، موضحةً أن القيود الأخيرة جاءت بمثابة اللحظة الحاسمة ونقطة التحول التي دفعت العديد من المقيمين في سنغافورة إلى تركها بعد أن طفح بهم الكيل بسبب شعورهم بالإحباط من قضايا أخرى سابقة كعدم توافر اللقاحات المضادة للجائحة لهم وتفضيل المواطنين، وخوفهم من فقدان وظائفهم.

وأوضح التقرير أن هذا الإحباط جعل العديد من المواطنين المقيمين في سنغافورة يهجرونها ويعودون إلى أوطانهم الأم، أو قاصدين مراكز مالية عالمية أخرى، وفي مقدمتها دبي، التي توفر اللقاحات المضادة للجائحة للجميع، مواطنين كانوا أم وافدين.

طباعة Email