6.9 مليارات سيولة الأسهم وأسبوع قياسي لسوق أبوظبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

اجتذبت الأسهم المحلية سيولة بنحو 6.9 مليارات درهم، خلال تداولات الأسبوع الماضي، منها 6.169 مليارات في أبوظبي و734 مليوناً في دبي، وجرى تداول 1.32 مليار سهم موزعة بواقع 845 مليوناً في أبوظبي و476 مليوناً في دبي، عبر تنفيذ نحو 35 ألف صفقة، وربحت الأسهم ما يناهز 36 مليار درهم في 5 جلسات.

وواصل سوق أبوظبي مسيرته الصاعدة بقوة، ونجح المؤشر العام في تحقيق مستوى قياسي وتمكن من تخطي حاجز 7000 نقطة قبل أن يقلص من مكاسبه قليلاً ويغلق في نهاية تعاملات جلسات الأسبوع عند 6963 نقطة، لترتفع بذلك نسبة النمو فوق 38% منذ بداية العام.

وأنهت أسواق المال تعاملات الأسبوع على مزيد من المؤشرات الإيجابية رغم سيطرة حالة التباين على إغلاقات مؤشراتها العامة، وسط استمرار تدفق السيولة من قبل المؤسسات الأجنبية والمحلية والأفراد. وعلى مدار جلسات الأسبوع الماضي صعد سوق أبوظبي بنسبة 0.93% ليغلق عند 6963 نقطة بصعود الاستثمار 6.13% والعقار 0.2% والصناعة 10.34% والاتصالات 0.18% والخدمات 4.22%.

مع تراجع أسهم البنوك 2.16% والتأمين 1.20%، بينما انخفض سوق دبي بنسبة 1.31% إلى 2780 نقطة مع تراجع أسهم البنوك 0.51% والتأمين 1.61%، والاستثمار 1.25%، والعقار 2.45%، والنقل 1.44%، والاتصالات 1.18%، والخدمات 1.87%.

وأكد رائد دياب، نائب رئيس إدارة البحوث والاستراتيجيات الاستثمارية في «كامكو إنفست»، أن سوق أبوظبي نجح بتسجيل مستوى قياسي جديد هذا الأسبوع لترتفع بذلك نسبة النمو فوق 38% منذ بداية العام وحتى تاريخه قبل أن يتخلى عن بعض مكاسبه، ليكون بذلك أفضل مؤشر على صعيد المنطقة والعالم. وأوضح أن سهم العالمية القابضة وزيادة القيمة السوقية له بعد الاكتتاب لألفا ظبي، الذي تمتلك فيه العالمية القابضة ما نسبته 4 % ساعد المؤشر في الارتفاع.

طباعة Email