جناح الهند في إكسبو دبي.. سحر التراث وروعة الهندسة

ت + ت - الحجم الطبيعي

ينفرد جناح دولة الهند في معرض إكسبو 2020 دبي بتصميم هندسي مبني على العمارة الديناميكية يروي حكاية رقمية تحتفي بذكرى 75 عاماً على الاستقلال.

ومتناغماً مع شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل»، وسيشكل الجناح منصة تعزيز الشراكات من أجل الابتكار والاندماج والتفاهم، بحسب ما كشفت شركة «CPKA» المصممة، نقلاً عن موقع «مي كونستراكشن نيوز».

كما أكدت أن التصميم يعكس النمو المستدام الذي شهدته البلاد عبر السنوات عقب الاستقلال «لتصبح أرض الفرص اللامحدودة حتى بالنسبة للمستثمرين العالميين».

 وبموجب شعار «المستقبل في الهند» صممت الشركة المعنية جناحاً يعكس التراث الثقافي للبلاد، واستعانت الواجهة بالهندسة الدينامية مستخدمة 600 كتلة منفصلة. وتم تحديد قصة لإمتاع الزوار وتعريفهم بالتاريخ وجغرافية البلاد وأدبها. وتتحول واجهة المبنى ليلاً إلى عرض ينبض بالحياة صوتاً وإضاءة وألواناً.

ويشير ديكشو لوكريجا، خريج جامعة هارفرد والمدير الإداري للشركة معلقاً: «الهندسة عبارة عن دمج بين الإبداع والعمارة. وإن تمثيل الهند بالنسبة لي على منصة عالمية يوازي تطوير تصميم يخلق حواراً مجدياً بين الجوانب الحسية وغير الملموسة للبناء. وإن التوليف بين التكنولوجيا والحرفة يمكننا من بلورة مفهوم يلخص تنوع الحضارات الموجودة في بلادنا وأسر الزوار عبر السرد القصصي الممتع».

وعملت شركة «ميوز إنترناشونا» على النواحي الداخلية لجناح دولة الهند ضمن معرض إكسبو دبي 2020 بما يتضمن ذلك من خصائص رقمية ترمي على «جعل التجربة أكثر حفراً في الذاكرة وأكثر قدرة على نقل الزائر إلى عالم من التراث النابض بالحياة في البلاد. وسيتمكن الزوار الاستمتاع بالمعارض الحسية إضافة إلى إمكانية الانغماس في المحتوى الرقمي للمعرض الذي يستعرض مختلف القطاعات داخل الاقتصاد المزدهر للهند».

ويشكل الجناح الذي بلغت تكلفته 70 مليون دولار أو خمسة مليارات روبيه والذي تم بناؤه على مساحة 4614 متراً مربعاً واحداً من الأجنحة الأضخم ضمن معرض إكسبو. كما أنه وخلافاً لبعض الأبنية الأخرى التي يتوجب تفكيكها عقب انتهاء الاحتفالية الممتدة لستة أشهر فإنه سيبقى كواحد من ثلاثة أجنحة أخرى جزءاً من إرث المعرض العالمي.

طباعة Email