مصرف أبوظبي الإسلامي يعزز جهود التوطين وتمكين المرأة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي تعيين الإماراتية بشرى الشحّي رئيساً لقسم الموارد البشرية. وستتولى الشحّي في منصبها الجديد مسؤولية الإشراف على استراتيجيات المصرف لاستقطاب المواهب الشابة وتطوير قدراتهم والمحافظة عليهم، إضافة إلى الارتقاء بمبادرات التوطين في المصرف. ويأتي هذا التعيين تماشياً مع التزام مصرف أبوظبي الإسلامي المستمر بتمكين المرأة الإماراتية، فضلاً عن تنمية وتطوير القوى العاملة المحلية.

وتمتلك الشحّي خبرة عملية تمتد لأكثر من 18 عاماً في القطاعين العام والخاص. وعادت إلى الانضمام لمصرف أبوظبي الإسلامي مرة أخرى في عام 2018 في منصب مديرة التوطين والتوظيف في المصرف.

حيث ساعدت في تعزيز جهود التوطين، وتمكين الكوادر الإماراتية بالأدوات والمهارات اللازمة لإحراز النجاح داخل قطاع الخدمات المالية. تحمل الشحّي شهادة في إدارة الموارد البشرية من معهد نيويورك للتكنولوجيا، وشهادة الممارسة في شؤون الموظفين لمعهد تشارترد للأفراد والتنمية (CIPD-CPP) من معهد برادفيلد.

وقالت بشرى الشحي، رئيس قسم الموارد البشرية لمصرف أبوظبي الإسلامي في الإمارات: يشرفني تولي هذا المنصب وأن أساهم بخبراتي في دفع عجلة التطوير المهني للكوادر الوطنية، فضلاً عن غرس ثقافة وبيئة عمل شاملة، بحيث يمكن لموظفي المصرف تحقيق التقدم والازدهار خلال مسيرتهم المهنية.

ونسعى دوماً في المصرف إلى تعزيز كفاءة الخبراء الذين سيساهمون في نمو المصرف ونجاحه. نشجع بشكل أساسي على استقطاب أفضل المواهب في المنطقة، وسنظل ملتزمين بتمكين الإماراتيين في المصرف على جميع المستويات.

ويلتزم مصرف أبوظبي الإسلامي بتوظيف الكفاءات المحلية وتطويرها وتعزيزها. ويمتلك المصرف حالياً واحدة من أعلى نسب التوطين في الدولة، إذ تبلغ نسبة الموظفين من مواطني الدولة فيه 40% تقريباً.

ويقدم المصرف برامج تدريبية متميزة مخصصة لدعم المواطنين الإماراتيين داخل المصرف، ويشمل ذلك برنامج «قيادات» التدريبي، إحدى مبادرات المصرف الرامية إلى تمكين المواطنين الإماراتيين الشباب من اكتساب المهارات الإدارية عبر الممارسة والتدريب العملي. كما يوفر برنامجاً للتدريب القيادي للسيدات تحت اسم «تمكين» يهدف إلى تشجيع المزيد من الموظفات المواطنات على تحقيق التقدم الوظيفي.

طباعة Email