العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «أراضي دبي» تعتمد تصنيفاً عالمياً للصحة والسلامة

    واصلت دائرة الأراضي والأملاك بدبي جهودها الحثيثة الرامية إلى تعزيز المعايير الصحية والآمنة عالمية المستوى في عقارات الإمارة، وذلك عبر اعتمادها رسمياً تصنيف «ويل للصحة والسلامة»، وتوصيتها مختلف الجهات ذات الصلة بتطبيق البرنامج لتحديد أولويات صحة وسلامة الأشخاص في مختلف العقارات ذات الملكية المشتركة في إمارة دبي.

    ودشّنت الدائرة ممثلة بمؤسسة التنظيم العقاري، اتفاقية تفاهم مع شركة إنترناشونال ويل بيلدينج إنستيتيوت، بهدف التعاون في تشجيع المنظمات على اتباع تصنيف ويل للصحة والسلامة، وتعزيز ثقة المستثمرين.

    وقال المهندس مروان بن غليطة، المدير التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري: جاء اعتماد الدائرة بشكل رسمي لتصنيف ويل للصحة والسلامة الصادر عن شركة إنترناشونال ويل بيلدينج إنستيتيوت، وذلك لتعزيز ثقة المستثمرين بالبيئة العقارية الداخلية، ودعم أنظمة الصحة والسلامة في المناطق المشتركة في الإمارة، ومن شأن اعتماد هذا التصنيف أن يُسهم أيضاً في رفع سعادة المقيمين والزوّار والمتعاملين والمستثمرين على حد سواء عن طريق توفير بيئة آمنة وصحية للجميع، خاصة خلال فترة وباء «كورونا» التي نمر بها حالياً.

    وستُحفّز جهود الابتكار المبذولة هذه السلطات على المساعدة في جعل العقارات ذات الملكية المشتركة في دولتنا أكثر أمناً وسلامة مع زيادة قيمتها وتعزيز استدامتها.

    وقال بول شيالا، مؤسس شركة إنترناشونال ويل بيلدينج إنستيتيوت: نحن ملتزمون بالعمل مع القيادات الحكومية في الإمارات مثل دائرة الأراضي والأملاك في دبي للحرص على امتثال المباني بالبروتوكولات الصحية المعترف بها دولياً.

    ونؤمن بأن توفير العقارات ذات الملكية المشتركة المستدامة والآمنة من شأنه تحسين الظروف المعيشية للمقيمين في دبي. ويستمد التصنيف استراتيجياته من معيار ويل للمباني لتلبية احتياجات الصحة والسلامة، ويدعو المنظمات للمضي في مسيرة تطبيق التصنيف لتحسين المباني والمجتمعات والمنظمات تدريجياً في الدولة

    جهود

    يأتي تبنّي دائرة الأراضي تصنيف ويل للصحة والسلامة في مبانيها كجزء من جهودها المتواصلة لتحقيق أعلى المعايير الدولية للعقارات ذات الملكية المشتركة. وتلتزم بتعزيز معايير الصحة والسلامة للموظفين والعمّال والزوّار خلال الجائحة وما بعدها.

    طباعة Email