العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اجتماع لاتحاد مصارف الإمارات و«سويفت» للتحضير لانتقال قطاع الدفع إلى معيار جديد

    استضاف اتحاد مصارف الإمارات، بالتعاون مع «مجموعة سويفت»، المزود لخدمات الرسائل المالية الآمنة عالمياً، اجتماعاً افتراضياً لمناقشة «الامتثال في الجرائم المالية»، وطرح استراتيجية سويفت الجديدة للمدفوعات ما بين الدول، وكيفية تأثيرها في عمليات الامتثال للمؤسسات المالية في الإمارات.

    حضر الاجتماع أعضاء لجنة الامتثال في اتحاد مصارف الإمارات، وترأسه جمال صالح مدير عام اتحاد مصارف الإمارات، رئيس مجموعة مستخدمي سويفت في الإمارات. وتم تزويد الحضور بتوضيحات تتعلق بالانتقال القريب لمدفوعات سويفت بين الدول إلى المعيار آيزو 20022، بدءاً من نوفمبر. وتم بحث تأثير هذه الخطوة في امتثال عمليات المصارف والمؤسسات المالية في الدولة، والأعضاء في اتحاد المصارف، بالإضافة إلى الفوائد التي ستجنيها تلك المصارف من اعتماد المعيار الجديد.

    معيار فعلي

    واستعداداً لتغيير طريقة إرسال المدفوعات العابرة للحدود، سيكون آيزو 20022، معياراً فعلياً لأنظمة الدفع مرتفعة القيمة، لجميع العملات الاحتياطية، حيث يدعم هذا المعيار 80 % من أعداد المعاملات العالمية، و87 % من المعاملات حول العالم من حيث القيمة الإجمالية.

    وقال جمال صالح: مع وصول الجريمة المالية إلى مستويات جديدة من التطور، واستمرار انتشار مخاطرها، فإنه من المهم للمصارف والجهات الفاعلة الأخرى في النظام المالي، أن تقوم بتعزيز أنظمة الامتثال لديها، وزيادة الشفافية، والاستفادة من قوة التكنولوجيا والتعاون، ليتمكنوا من اكتشاف ومنع تدفق الأموال المغسولة.

    برنامج فحص العقوبات

    اطلع الحضور على برنامج سويفت لفحص العقوبات، والذي يسمح بفحص الرسائل في الوقت الفعلي، من أجل تسهيل اتخاذ إجراءات فورية ضد المعاملات المشبوهة، كما اطلعوا على المبادرة المشتركة بين سويفت ومجموعة «ولفسبيرغ»، وهي جمعية تضم 13 بنكاً عالمياً، وتهدف إلى تشجيع التحوّل العالمي نحو مدفوعات عابرة للحدود، فورية وآمنة ولا تلامسية.

    طباعة Email