العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مركز الإمارات للتحكيم البحري يستعيد ندوات «الإفطار بجلسة» منازعات تأجير السفن

    أعاد مركز الإمارات للتحكيم البحري ندوات الإفطار المنتظرة والتي تحظى بشعبية كبيرة إذ كانت أولى الندوات في عام 2021 تحت عنوان «منازعات إيجار السفن» بالتعاون مع مركز دبي التجاري العالمي وشركة الاستشارات القانونية العالمية اتش اف دبليو.

    بعد مرور عام مملوء بالتحديات وانتظار المعنيين في المجال البحري بفارغ الصبر عودة هذه الجلسات للتواصل مع بعضهم بعضاً من خلال المنصات التي تتولى زمام المبادرة لتمكين جميع الشراكات التجارية المهمة. عادت ندوات الإفطار مع مركز الإمارات للتحكيم البحري لدعم تبادل المعلومات حول استراتيجيات إدارة المنازعات التي تعمل على تيسير استمرار أعمال الشحن على المدى الطويل.

    لضمان تطبيق أفضل معايير السلامة في ظل تفشي الجائحة، أقيمت الفعالية بالتعاون مع مركز دبي التجاري العالمي إذ تم اتخاذ تدابير الحماية والسلامة بدرجة عالية.

    وفي جلسة تفاعلية، قدم ريتشارد ستروب ويمان الحوامدة، وكلاهما من أبرز المحامين في المجال البحري وشريكان في شركة اتش اف دبليو للاستشارات القانونية، عرضاً لدراسات الحالة، إذ تشاركا بعض الدروس المفيدة حول نزاعات الإيجار التي نشأت في الأشهر الأخيرة. وكان هدفهما تقديم دليل عملي للجمهور حول أنواع المطالبات والتعويضات المتاحة لأصحاب السفن والمستأجرين وكيفية الوقوف على آليات التنفيذ المحلية والعالمية المتوافرة للتسوية.

    وقال ماجد بن بشير، رئيس مجلس الإدارة الأمين العام لمركز الإمارات للتحكيم البحري: «أعتقد أن مركز الإمارات للتحكيم البحري سيواصل جهوده لتوفير منصة موثوق بها للمجتمع البحري للاستفادة من خبرات بعضهم بعضاً».

    وأضاف: «إن التقاضي والتحكيم ليسا في طليعة تطوير الأعمال، ولكنهما جزء من الحياة، ومن المهم أن يعرف الأطراف أن لديهم موارد وتسهيلات موثوقاً بها متاحة لهم في الإمارات العربية المتحدة، في حال نشوب نزاعات».

    واستمر مركز الإمارات للتحكيم البحري في الحفاظ على فتح خطوط الاتصال والتواصل والتعاون بنجاح من خلال مختلف الفعاليات، مثل ندوات المعايير البحرية التي تُعقد عبر الإنترنت على مدار العام، ومؤتمر اليوبيل الفضي لمعهد وسطاء السفن (ICS) الذي عُقد في 30 مايو 2021، وشيبتك (Shiptek) في 7-8 يونيو 2021 وأكاديمية مركز دبي المالي العالمي في 28 يونيو 2021.

    وبينما شهد المركز ارتفاعاً طفيفاً في إحالات الدعاوى منذ بداية هذا العام، فقد واصل مركز الإمارات للتحكيم البحري تركيز جهوده على تعزيز عروض خدماته عبر الإنترنت بما يتماشى مع رؤية المركز للتميز في التحكيم والوساطة البحريين.

    من المقرر إقامة الإفطار المقبل لمركز الإمارات للتحكيم البحري في الأول من أغسطس عام 2021 في مركز دبي التجاري العالمي.

    طباعة Email