العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «إكسبو دبي» يحفز العمل نحو مستقبل مستدام

    يتعاون «إكسبو 2020 دبي» مع الاتفاق العالمي للأمم المتحدة لعقد منتدى أعمال بشأن أهداف التنمية المستدامة، بالتزامن مع أسبوع الأهداف العالمية ضمن فعاليات معرض «إكسبو»، وذلك من أجل توحيد الشركات وتحفيز المزيد من العمل نحو مستقبل مستدام وشامل. تم الكشف عن هذا التعاون خلال دورة العام الحالي من مؤتمر قمة قادة الاتفاق العالمي، ليجسد التزاماً مشتركاً وعاجلاً بالنهوض بأهداف التنمية المستدامة ودفع عجلة التغيير الهادف.

    وإلى جانب تسليط الضوء على عمل الاتفاق العالمي للأمم المتحدة، وهو أكبر مبادرة استدامة على مستوى الشركات في العالم، سيبحث منتدى الأعمال كيف يمكن للمجتمع العالمي تعزيز الرخاء الاقتصادي للجميع، في ظل ضمان إحراز أهداف التنمية المستدامة بحلول الموعد النهائي لتحقيقها في عام 2030. وستشارك غرفة دبي، شريك تكامل الأعمال الرسمي لـ «إكسبو 2020 دبي»، في تنظيم هذا المنتدى وجميع منتديات الأعمال الأخرى على مدار الحدث الدولي، الذي يستمر ستة أشهر.

    وقالت نادية فيرجي، مديرة مكتب المدير العام، إكسبو 2020 دبي: تعاوننا مع الاتفاق العالمي علامة فارقة أخرى في علاقة «إكسبو» الأوسع مع الأمم المتحدة، إذ يدعم التزامنا المشترك بالعمل الاستراتيجي والتعاون والابتكار للنهوض بأهداف التنمية المستدامة، ويجسد هدف إكسبو المتمثل في جمع العالم بغية صنع مستقبل أفضل للناس ولكوكبنا.

    من جهته، قال دان ثوماس، رئيس الاتصالات والفعاليات الاستراتيجية للاتفاق العالمي للأمم المتحدة: سنغتنم هذه الفرصة لتشجيع المزيد من روّاد الأعمال على تحديد أهداف مستدامة وطموحة. إن التقدم الملموس ضروري من أجل التوصل إلى تعافٍ عادل، وشامل، ومستدام من جائحة «كوفيد-19»، وتفادي الأزمات ذات الصلة بالمناخ واللامساواة التي قد تحول دون التقدم البشري في حال عدم التصدي لها.

     

    طباعة Email