العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مجموعة الإمارات: واثقون بالتعافي من خسائر الجائحة

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أعلنت مجموعة الإمارات، اليوم الثلاثاء، عن أوَّل خسارة سنوية تتعرض لها المجموعة منذ أكثر من 30 عاماً بسبب تراجع الإيرادات، الناتج عن تأثير قيود جائحة "كوفيد-19" على الرحلات الجوية والسفر خلال السنة المالية 2020/ 2021.

    وبحسب تقرير السنة المالية المنتهية في مارس الماضي، فقد سجلت المجموعة خسائر 22.1 مليار درهم، مقارنةً مع أرباح 1.7 مليار درهم في العام الماضي.

    وبلغت عائدات المجموعة 35.6 مليار درهم (9.7 مليارات دولار) بانخفاض 66% عن نتائج العام الماضي، وبلغت الأرصدة النقدية 19.8 مليار درهم (5.4 مليارات دولار) بتراجع 23% عن السنة الماضية.

    وأكد الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة إنَّ طيران الإمارات تلقَّت مبلغ 11.3 مليار درهم من حكومة دبي، موضحا أن "دناتا" استفادت من العديد من برامج دعم الصناعة، وإعفاءات بنحو 800 مليون درهم في 2020/ 2021".

    وقال: "ساعدنا هذا الدعم على مواصلة عملياتنا، والاحتفاظ بالغالبية العظمى من العاملين، لكنَّ ذلك لم يَحُلْ للأسف دون اتخاذ القرار الصعب بتعديل حجم القوى العاملة بما يتناسب مع متطلَّبات التشغيل المنخفضة، لذلك اضطرت المجموعة ولأوَّل مرة منذ إنشائها، إلى تسريح عاملين. ونتيجةً لذلك، انخفض إجمالي القوى العاملة في المجموعة بنسبة 31٪ إلى 75145 موظفاً يمثِّلون أكثر من 160 جنسية مختلفة".

    وقال الشيخ أحمد: "لا أحد يعلم متى سيتغلَّب العالم على الجائحة؟، لكنَّنا نعلم أنَّ التعافي سيكون غير منتظم. وسوف تكون الاقتصادات والشركات التي حافظت على قوتها وقت انتشار الجائحة في وضع أفضل للتعافي، وأنا على ثقة تامة من تعافي طيران الإمارات ودناتا".

    واختتم الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم تصريحاته بالقول: "سوف نواصل هذا العام اعتماد نهج مرن في الاستجابة لديناميكيات السوق المتغيرة. نحن نهدف إلى استعادة طاقتنا التشغيلية الكاملة في أسرع وقت ممكن لخدمة عملائنا، ومواصلة المساهمة في إعادة بناء الاقتصادات والمجتمعات المتأثرة بالجائحة".

    طباعة Email