العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عودة الإنترنت بعد عطل جزئي ضرب مواقع عالمية

    أعلنت شركة «فاستلي» لخدمات الحوسبة السحابية عن إصلاح خلل تسبب في تعطل عدد من المواقع الإلكترونية حول العالم لساعات عدة أمس. وقالت الشركة إنه تم تحديد المشكلة وإصلاحها. وأضافت إن العملاء قد يواجهون عبئاً زائداً في التحميل مع عودة الخدمات حول العالم.

    وكانت مواقع إلكترونية عدة قد تعرضت أمس إلى انقطاع مفاجئ في خدماتها، وشملت المواقع التي تعرضت للانقطاع صحيفة «نيويورك تايمز» و«سي إن إن» و«بلومبرغ» و«فاينانشال تايمز» و«أمازون» وصحيفة الغارديان و«سبيكتيتور» و«بي بي سي».

    وأدى الانقطاع إلى تعطل بعض تلك المواقع، بينما عانى البعض الآخر من تعطل أقل وكان لا يزال قادراً على العمل.

    وتفاجأ 82% من مستخدمي مواقع «أمازون» في العالم بتوقف كامل لخدمات الموقع، فيما عبّر 13% عن صعوبات في التسجيل بالموقع، و3% في تسجيل الخروج من الموقع.

    وعزت تقارير سبب هذا التوقف الكبير إلى اعتماد تلك المواقع على شبكة «فاستلي» التي تعتبر إحدى شبكات توصيل المحتوى الرئيسية في العالم والتي أعلنت عن توقف في خدماتها السحابية في مواقع عدة حول العالم.

    ولم تعان تلك المواقع في الإمارات من أي انقطاع في خدماتها. وتقدم «فاستلي» خدمات مثل تسريع أوقات التحميل لمواقع الويب، وحمايتها من الهجمات الإلكترونية وهجمات حجب الخدمة، إضافة لتعزيز قدرة المواقع على تحمل عدد كبير ومفاجئ من الزيارات.

    طباعة Email