«البيادر»: بنية تحتية متطورة تجذب المستثمرين في الإمارات

تواصل الإمارات تكثيف جهودها لجذب الاستثمارات الأجنبية وصياغة السياسات المواتية لأعمال المستثمرين، فضلاً عما توفره بنيتها التحتية المتطورة ومنشآتها المتقدمة التي تشمل المستودعات والمساحات المكتبية وإمدادات الطاقة والاتصالات المتقدمة والعديد من المزايا الأخرى لجذب الاستثمار الأجنبي.

وأكد نضال حداد مؤسس ورئيس تنفيذي لشركة البيادر إنترناشونال، وهو أحد المستثمرين بالدولة في لقاء مع وكالة أنباء الإمارات (وام) أن سبب اختياره للإمارات مقراً لاستثماراته يعود بما تتمتع به الدولة من بنية تحتية جاذبة للاستثمار، فضلاً عن مبادراتها الداعمة للمشاريع الناشئة التي ستستقطب المزيد من رواد الأعمال لتأسيس استثماراتهم على أرضها.

وأشار إلى أنه عندما تأسست شركة البيادر إنترناشونال، كانت الدولة حينها على مشارف مرحلة واعدة تبرز فيها الخطط الطموحة لتأسيس بنية تحتية داعمة لأعمال المستثمرين. وكانت حينها حريصة على تطوير شبكة متطورة لتقنيات الاتصالات وإرساء دعائم قطاعات قوية تشمل الطاقة والبترول والغاز الطبيعي والمنتجات البتروكيماوية والخدمات، مع وضع الخدمات المالية المحلية والعالمية في متناول المستثمرين من رجال الأعمال ليتمكنوا من تنويع استثماراتهم.

وأضاف أنه مع إطلاق حكومة الإمارات استراتيجية الصناعة الرامية لدفع عجلة النمو الصناعي وتوسيع نطاقه، بات من الطبيعي رؤية الشركات الصناعية مثل البيادر إنترناشونال تسعى لتوسيع القدرات الصناعية لعلامة «صنع الإمارات»، حيث نعمل على تعزيز رقعة انتشار منتجاتنا انطلاقاً من دولة الإمارات لتصل إلى مختلف أرجاء العالم.

توسّع شامل

افتتحت شركة البيادر إنترناشونال منفذها الرئيسي للبيع بالتجزئة بدبي مؤخراً في إطار خطة توسع شاملة تنفذها المجموعة العام الجاري تشمل افتتاح المزيد من منافذ التجزئة في مختلف أرجاء الإمارات، إلى جانب تنمية أعمالها في بعض الدول الخليجية والتجارة الإلكترونية. وتشغل الشركة بالفعل 9 منافذ للبيع بالتجزئة في الفجيرة وأبوظبي ورأس الخيمة وعجمان والعين وبعض الدول الخليجية.

طباعة Email