غرفة دبي تبحث فرص تطوير التعاون الاقتصادي والشراكات الاستثمارية مع روسيا

صورة

نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي، أخيراً، بالتعاون مع مجلس الأعمال الروسي- الإماراتي وغرفة تجارة وصناعة روسيا الاتحادية منتدى افتراضياً حول تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين الإمارات وروسيا، وذلك ضمن فعاليات سلسلة الشراكات العالمية التي أطلقتها غرفة دبي لبحث آفاق الاستثمار والتعاون التجاري مع عدد من الأسواق العالمية الواعدة.

وشكل المنتدى الافتراضي الذي حضره 150 مشاركاً من 12 دولة، وضم مسؤولين حكوميين وصناع قرار من روسيا والإمارات، فرصة مهمة أتاحت للجانبين مناقشة العديد من الجوانب المتعلقة بالفرص الواعدة بين الجانبين، وخاصة في مجالات منها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والابتكار والتبادل التجاري.

متحدثون

وشملت قائمة المتحدثين حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي، وماكسيم فاتيف، نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة روسيا الاتحادية، وأليكسي بوسيف، المدير التنفيذي لمجلس الأعمال الروسي- الإماراتي وممثل غرفة تجارة وصناعة موسكو، وعمار المالك، مدير عام مدينة دبي للإنترنت، وهانز هنريك كريستنسن، نائب رئيس مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال «ديتك»، ويفجيني بوريسوف، نائب مدير صندوق تنمية مبادرات الإنترنت (روسيا)، وعمر خان، مدير المكاتب الخارجية في غرفة تجارة وصناعة دبي.

وأكد حمد بوعميم أن المنتدى جاء في وقت تشهد فيه العلاقات بين الإمارات وروسيا نمواً بشتى المجالات الاقتصادية، مشيراً إلى أن تشكيل مجلس الأعمال الروسي الإماراتي قبل بضعة أشهر مؤشر واضح على الرغبة المشتركة بالارتقاء بالعلاقات التجارية إلى مستويات رفيعة.

وذكر أن التبادل التجاري غير النفطي بين دبي والإمارات عموما مع روسيا أظهر ديناميكية إيجابية خلال فترة الجائحة، حيث احتلت روسيا المرتبة 34 على قائمة الشركاء التجاريين لدبي، مؤكداً أن زيارات الوفود الحكومية، والتوسع في الرحلات الجوية بين الإمارات وروسيا، وتخفيف قيود التأشيرات، وتوقيع اتفاقيات التعاون الاستراتيجي، كان من أبرز العوامل التي أدت إلى زيادة التجارة بين البلدين في السنوات الأخيرة. وأضاف: يوفر قطاعا تكنولوجيا المعلومات مجالاً واسعاً لتعزيز التبادل بين شركات الإمارات وروسيا حيث يمكن تبادل الخبرات والحلول في مجالات البلوك تشين والذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا إنترنت الأشياء.

تم عقد جلسة نقاشية تحت عنوان «روسيا - دبي: ربط الأسواق من خلال التكنولوجيا والابتكار» شارك فيها المتحدثون الذين سلطوا الضوء على الفرص الاستثمارية وآفاق التعاون المشترك في قطاعات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والابتكار، وكيفية الاستفادة من العلاقات الوطيدة الثنائية لتعزيز الاستفادة من فرص الأعمال المشتركة.

طباعة Email