العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    يورو نيوز: دبي تبث رسالة إيجابية للعالم في تعافي صناعة السياحة والسفر

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أشار تقرير إيجابي لشبكة "يورو نيوز" الإخبارية الأشهر في أوروبا إلى أن دبي أرسلت رسالة إيجابية للعالم في أن صناعة السياحة والسفر قطعت خطوات جيدة في الطريق للتعافي من جائحة كوفيد-19.

    واستشف التقرير الإشارات الأخيرة من الاجتماع الأخير للاعبين الرئيسيين في صناعة السياحة خلال سوق السفر العربي بإمارة دبي في 16 مايو الماضي، في معرض هو الأضخم من نوعه للسفر والسياحة في المنطقة. وقد أمد التقرير بأنه وبعد أن خاض العالم أحد أكثر الأعوام تعقيداً حتى الآن في هذه الصناعة، فإن الحدث الذي عقد بكل حرص في مدينة دبي يُنظر إليه كـ "خطوة أولى نحو العودة".

    يمكن القول أن إعلان حكومة دبي تخفيف القيود المتعلقة بالفيروس العالمي داخل الإمارة، بالتوازي مع بدء الحدث، قد منح القطاع مزيداً من الثقة، وفقاً للشبكة. إذ يُسمح حالياً بممارسة الأنشطة الترفيهية والحية داخل المطاعم والمقاهي ومراكز التسوق. مع إتاحة المجال لزيادة جميع المرافق والأماكن الترفيهية سعتها إلى نحو 70٪، يرافقه زيادة في معدلات إشغال الفنادق.

    وبحسب الشبكة الأوروبية، لا يخفى على الجميع أن شعوراً بالحماسة قد عم جميع قاعات مركز دبي التحاري العالمي التي تحتضن المعرض، وقد كانت هنالك أنباء مبشرة بالعودة حيث عرضت مجموعة فنادق خططها التوسعية لتشييد منشآت جديدة، في حين أعلنت سلاسل فنادق أخرى مضاعفة عدد فنادقها في المنطقة، حينها شعر الناس بالارتياح لحضور فعاليات المعرض والعودة إلى العمل.

     المعرض الذي يقام في مركز دبي التجاري العالمي، منذ 28 عاما، بتاريخ مهم في تقويم صناعة السياحة. ونظراً لجائحة الفيروس التاجي المستجد، فقد أقيم سوق السفر العربي افتراضياً العام المنصرم، بيد أن حدث هذا العام كان حضورياً ومشرفاً.

    وبالقدوم من أكثر من 80 دولة، عرضت شركات السفر والخطوط الجوية ومجالس السياحة الرائدة منتجاتها في المعرض.  بالإضافة إلى ذلك، حضر الحدث 10 آلاف شخص- وهو إنجاز لم يكن من الممكن تخيله قبل 12 شهراً.

    تناول موضوع سوق السفر العربي لهذا العام عنوان "فجر جديد للسفر والسياحة"، حيث أدركت الشركات الرائدة في الصناعة أن النظافة والسلامة يجسدان الأوليات الأعلى طلباً بدلاً من الرفاهية والقيمة مقابل المال.

    طباعة Email