تدفّق مليونيرات العالم الجدد يرفع المبيعات 230 % والأسعار 40 %

«البيان» ترصد 12 محركاً للعقارات الفاخرة في دبي

أكدت شركات تطوير واستشارات عقارية وتسويقية محلية وعالمية، أن دبي تشهد موجة شراء عقارية واسعة، يقودها أثرياء من أوروبا والصين والهند، أدت إلى ارتفاع قياسي في مبيعات الوحدات السكنية الفاخرة، بنمو وصل إلى 230 % في الربع الأول 2021، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، مضيفين أن تلك الموجة أسفرت عن ارتفاع لافت في أسعار العقارات الفاخرة في بعض المناطق الراقية، بنسبة تصل إلى 40 %.

وأرجع هؤلاء أسباب تدفق المليونيرات الجدد واختيارهم دبي، إلى 12 عاملاً، شكّلت وقود تلك الصفقات العقارية الضخمة، والتي تركزت على فيلات فاخرة، وشقق مطلة على البحر، ومنازل عائلية.

وسجل السوق منذ بداية 2021 وحتى نهاية الأسبوع الماضي، أكثر من 24 مليار درهم، قيمة صفقات بيع 15825 مسكناً في دبي، من بينها أكثر من 1000 منزل فاخر، أسعارها تبدأ بأكثر من 5 ملايين درهم.

وتمثل صفقات الأغنياء نسبة كبيرة من تلك المبيعات، وهذه الظاهرة ليست فريدة من نوعها بالنسبة لدبي، فالمليونيرات الأجانب يتدفقون على شراء المساكن الراقية، مدفوعين بمقدرة الإمارة على ترسيخ نفسها وجهة جاذبة للغاية، وبراعتها في التعاطي الحرفي مع الجائحة، عبر تأمين سلاسل الإمدادات الغذائية والطبية، وإنجاز حملات التعقيم والتلقيح، وتسريع حركة السفر والتنقل، وفتح الشواطئ ومراكز الترفيه، والإغلاقات العالمية المتكررة، ونظام تعليمي نوعي، واقتصاد ديناميكي مرن، وفرص عمل قوية، وأسلوب معيشة عصري، وانخفاض أسعار العقارات الفاخرة، وبنية تحتية وحضرية متقدمة، والانفتاح على العالم.

12 محركاً وراء الصفقات العقارية الضخمة في دبي

طباعة Email