منصة «شباب من أجل الاستدامة» تعلن الفائزين بمسابقة ايكوثون للابتكار

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت منصة «شباب من أجل الاستدامة»، التابعة لشركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، عن فوز فريق «Re.» في مسابقة تحدي ايكوثون للابتكار. وتحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، تعمل منصة «شباب من أجل الاستدامة» المبادرة التوعوية التي أطلقتها «مصدر»، على الاستثمار في الشباب وتوفير الدعم وتزويدهم بالمهارات التي تمكّنهم من بناء مسيرة مهنية في قطاع الاستدامة ليصبحوا قادة المستقبل في هذا المجال.

وأقيمت المسابقة بالتعاون مع الهيئات الداعمة المتمثلة في صندوق خليفة لتطوير المشاريع، وهيئة البيئة ـ أبوظبي، وهيئة المساهمات المجتمعية «معاً»، وشركة نستله. حيث تم تكليف الفرق المتنافسة بتطوير مواد جديدة وقابلة لإعادة التدوير في مجال التغليف والإنتاج والتصميم، أو تطوير ابتكارات لتمكين المجتمع والحكومات والشركات من تحفيز تبني سلوك مسؤول وبناء مستقبل خالٍ من المنتجات البلاستيكية المعدّة للاستخدام لمرة واحدة.

وتم اختيار فريق «Re.» كفائز في التحدي بعد تطويره عبوات مياه مبتكرة تعكس تصوراً جديداً لمستقبل مياه الشرب وتعالج في الوقت نفسه مشكلة النفايات البلاستيكية والتلوث الذي تسببه. وأشادت الدكتورة لمياء نواف فواز، المدير التنفيذي لإدارة الهوية المؤسسية والمبادرات الاستراتيجية في «مصدر»، بجميع الفرق التي تنافست في تحدي ايكوثون للابتكار واستطاعت تطوير حلول مبتكرة لمعالجة عدد من أصعب مشكلات النفايات التي يعاني منها العالم بالاعتماد على مبادئ الاقتصاد الدائري.

وحصل فريق «Qright» على المركز الثاني في المسابقة بعد تطويره حلولاً تقنية تهدف إلى تشجيع المستهلكين على تغيير سلوكيات التسوق لديهم، بينما جاء فريق «CirEco +» في المرتبة الثالثة حيث طوّر تطبيقاً يحثّ المتسوقين على استخدام الحقائب القابلة لإعادة الاستخدام مقابل حصولهم على مكافآت وميزة الدفع الذاتي السريع في المتاجر. وسيتلقى كلا الفريقين الدعم من قبل «وحدة دعم الابتكار التكنولوجي»، المبادرة المشتركة بين «مصدر» وشركة «بي بي»، التي ستقوم بتبني أفكارهما وابتكاراتهما.

وستتلقى الفرق التي لم يتم إدراجها ضمن المسابقة أيضاً دعماً من منصة Innovate4Good التي تعمل على تمكين الشركات الناشئة التي تتبنى حلول الجيل القادم من الاستدامة وتقوم بتسخير التكنولوجيا من أجل حياة أفضل. وتشمل هذه الشركات:

• FRA: موزع مياه مصمم لتشجيع الأسر والمجتمعات على تقليل مشترياتهم من عبوات المياه. ويستخدم الموزع الذكي إنترنت الأشياء (IoT) لقياس استهلاك المياه لكل فرد من أفراد الأسرة أو لكل مجموعة ضمن المجتمع الواحد.

• Qayyim: منصة متعددة الوظائف تهدف إلى تحسين تدابير الاستدامة المطبّقة في المطاعم من خلال تقديم الاستشارات وربط الشركات بالموردين الذين يتبنون معايير مستدامة ويقدمون أسعاراً تنافسية.

• Eco-Cart: عربة قابلة للطي تضم حاويات قابلة للفصل مصممة لتكون فعّالة من حيث التكلفة ومستدامة ومريحة.

• LPI (مبادرة لتقليل استخدام البلاستيك): حل لتحسين سلوكيات المستهلكين بشكل فعّال تجاه استخدام المنتجات البلاستيكية من خلال الجمع بين المستهلكين ومراكز النقل والتجميع بهدف إعادة التدوير.

• WAA'I: تطبيق إلكتروني يوفر خدمة تجميع المخلفات البلاستيكية من العقارات السكنية، حيث يتم فرز البلاستيك وإعادة تدويره. يعرض التطبيق أيضاً على الأشخاص شراء منتجات صديقة للبيئة.

وشارك في التحدي أكثر من 45 مشاركاً من برنامج «قادة مستقبل الاستدامة»، توزعوا على ثمانية فرق، وتلقى المشاركون حوالي 22 ساعة من التوجيه والتدريب تمحورت حول التفكير التصميمي، ومفاهيم الابتكار، وإنتاج الأفكار، وتشكيل النماذج الأولية، وتقديم المشاريع وتطوير الحلول المبتكرة التي تعتمد مبادئ الاقتصاد الدائري.

طباعة Email