«يو بي اس»: المستثمرون في الإمارات يخططون لشراء الأسهم

يواصل المستثمرون الاحتفاظ بمستويات مرتفعة من السيولة في محافظهم الاستثمارية، إلا أنهم يدرسون تخصيص المزيد للاستثمار بالأسهم، وفقاً لاستطلاع آراء المستثمرين ربع السنوي، الذي أجرته «يو بي اس UBS»، والذي شمل المستثمرين من الأفراد وأصحاب الأعمال على مستوى العالم.

تشكل الأصول النقدية 22% من محافظ المستثمرين من الأفراد عالمياً، بتراجع قدره ثلاث نقاط مئوية فقط، منذ سبتمبر 2020. وتجدر الإشارة إلى أن ارتفاع نسب الأصول النقدية يتناقض مع التطورات الإيجابية في الأسواق والاقتصاد، خلال ذلك الإطار الزمني، بما في ذلك انتعاش الأسهم، وإطلاق اللقاحات وتحسن المؤشرات الاقتصادية، بيد أن 41% من المستثمرين يدرسون زيادة نسبة الاستثمار بالأسهم في الأشهر الستة المقبلة، مقارنة بـ 12% ممن يعتزمون خفضها، و47% ممن يرغبون في الإبقاء على محافظهم كما هي.

في دولة الإمارات، يظهر هذا الاتجاه بشكل أكثر وضوحاً حيث صرح 58% من المشاركين في الاستطلاع بأنهم يفكرون بزيادة الأسهم في محافظهم الاستثمارية، كما ارتفع متوسط الحيازات النقدية للمستثمرين الإماراتيين 9 نقاط مئوية، منذ سبتمبر من العام المنصرم، ليبلغ حالياً 26%.

وبوجه خاص، ينظر 70% من المستثمرين إلى التحول التكنولوجي على أنه فرصة استثمار مهمة خلال الأشهر الستة المقبلة.

وأعرب نصف المستثمرين عن قلقهم الشديد، في حين أبدى 26% منهم بعض القلق من أن السيولة النقدية ستتأثر في حالة ارتفاع التضخم بشكل مفرط، وصرح 41% منهم عن عزمهم على زيادة استثماراتهم بالأسهم، وفق هذا السيناريو، بينما أعرب 31% منهم عن نيتهم في رفع استثماراتهم العقارية.

وقال علي جانودي، رئيس قسم إدارة الثروات لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في UBS: «يرى أغلبية المستثمرين في الإمارات العربية المتحدة فرصاً استثمارية في الصناعات التي تتحول عبر التكنولوجيا. نحن نتفق ونعتقد أن قطاعات التكنولوجيا الخضراء والتكنولوجيا المالية والصحية ستكون الرابح الأكبر على المدى الطويل».

وبشكل عام، يشعر 69% من المستثمرين بالتفاؤل بشأن اقتصاد منطقتهم خلال الـ 12 شهراً المقبلة، مقارنة بـ 60% في الاستطلاع الذي أُجري قبل ثلاثة أشهر، وقد عبر 70% منهم عن تفاؤلهم بشأن توقعات سوق الأسهم للأشهر الستة المقبلة، مقارنة بـ 61% في الاستطلاع السابق.

طباعة Email