مذكرة تعاون بين غرف الإمارات وكوبا

وقع اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة، عبر الاتصال المرئي، مذكرة تعاون مع غرفة تجارة كوبا بهدف تعزيز العلاقات التجارية والاستثمار للقطاع الخاص في البلدين الصديقين. وقع المذكرة عن الجانب الإماراتي حميد محمد بن سالم الأمين العام لاتحاد الغرف، وعن الجانب الكوبي أنطونيو كاريكارتي كورونا رئيس غرفة التجارة الكوبية. وشهد التوقع سفير الإمارات بدر المطروشي لدى كوبا والسفير روبيرتو بلانكو دومينغيز سفير جمهورية كوبا لدى الدولة.

وأكد الأمين العام لاتحاد الغرف أن كوبا من أبرز الشركاء التجاريين للإمارات بمنطقة الكاريبي، حيث وصل حجم التجارة بين البلدين خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 إلى 37 مليون درهم. ونحن على ثقة بارتفاع هذه الأرقام مستقبلاً من خلال تعزيز مجالات التعاون وتبادل الزيارات بين الجانبين الأمر الذي سيؤدي بدوره إلى المزيد من الاستثمارات.

وتهدف المذكرة إلى تسهيل آليات تبادل المعلومات والآراء حول تطوير النشاط التجاري بين البلدين بشكل منتظم وكذلك تنظيم زيارات لأصحاب الأعمال والبعثات والوفود التجارية من الجانبين.

طباعة Email