رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عجمان لـ«البيان الاقتصادي»:

4.67 مليارات درهم صادرات وإعادة التصدير بعجمان في 2020

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

كشف عبدالله المويجعي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عجمان عن أن حجم إجمالي الصادرات وإعادة التصدير في إمارة عجمان بلغ 4.67 مليارات درهم العام الماضي، موزعة بواقع 1.38 مليار درهم للصادرات، و3.38 مليارات درهم لإعادة التصدير.

وأشار إلى أن الحوافز الاقتصادية التي أطلقتها حكومة عجمان ساهمت في دعم استمرارية الأعمال وزيادة أعداد العضوية الجديدة والمجددة، حيث بلغت نسبة نمو عضوية المنشآت الاقتصادية الجديدة 66% خلال النصف الثاني من عام 2020 مقارنة بالنصف الأول، وبلغت نسبة نمو تجديد المنشآت الاقتصادية 7% خلال النصف الثاني.

وأصدرت الغرفة خلال النصف الثاني من العام الماضي 13680 شهادة منشأ و919 خدمة تصديق ذكي و57 طلب وساطة تجارية، وذلك ضمن الخدمات الإلكترونية.

الحزم التحفيزية

وقال عبدالله المويجعي في حوار مع «البيان الاقتصادي»: إن حكومة عجمان بتوجيهات ومتابعة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم عجمان، ‏وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي حرصت على تقديم سلسلة من الحزم التحفيزية والإعفاءات لمجتمع الأعمال في ظل التحديات التي شهدها العالم في 2020، ما ساهم في نمو القطاع الاقتصادي وضمان استمرارية أعمال المنشآت العاملة في الإمارة.

وأشار إلى أن الحزم تضمنت إعفاء المنشآت الاقتصادية بالإمارة من متأخرات رسم تجديد العضوية حال تقديم طلب الحصول على الخدمة حتى تاريخ 31 أغسطس 2020، وتخفيض رسم إصدار شهادة المنشأ للمنشآت الصناعية 25% حتى نهاية 2020، وإعفاء المنشآت الاقتصادية التي توقف نشاطها الاقتصادي مؤقتاً والواردة في المرسوم الأميري من رسوم تجديد العضوية ومتأخرات رسوم تجديد العضوية في حال تقديم طلب الحصول على الخدمة حتى تاريخ 31 ديسمبر 2020، إلى جانب إعفاء المنشآت السياحية والمنشآت الفندقية من رسوم تجديد العضوية ومتأخرات رسوم تجديد العضوية حال تقديم طلب الحصول على الخدمة حتى نهاية 2020.

حزمة من المبادرات

وأوضح أن الغرفة تعتمد سنوياً حزمة من المشاريع والمبادرات الداعمة لمجتمع الأعمال وتعزيز مساهمة شباب الأعمال في الناتج المحلي، ويبرز خلال العام 2021 مجموعة من المشاريع على رأسها «برنامج غرفة عجمان لدعم الأعمال بهدف توفير التمويل اللازم لأصحاب المشاريع والأفكار من شباب الأعمال المواطنين، تأسيس معرض دائم لمنتجات عجمان، تنظيم معرض عجمان الدولي للتعليم والتدريب افتراضياً، دليل رواد الأعمال، تنظيم الملتقيات التجارية الثنائية بين الملاحق التجارية ومصانع الإمارة، المشاركة في مركز تواصل الأعمال في اكسبو 2020، دليل الصادرات، منصة فرصة لتنمية الصادرات، مركز الابتكار وتطوير الأعمال، إنشاء مجلس القطاع الخاص للمسؤولية المجتمعية، ملتقى عجمان الافتراضي للمسؤولية المجتمعية، البرنامج الوطني إشراقة 2021، ملتقى ومعرض المنصات الإلكترونية، معرض مستقبل البناء ومركز تدريب العملاء».

وتحرص الغرفة على تنويع خدماتها ذات القيمة المضافة لتعزيز استفادة الأعضاء من خلال تفعيل الشراكات مع الشركاء الاستراتيجيين، وخلال 2020 وقعت غرفة عجمان اتفاقية تعاون مع شركة أورينت للتأمين بهدف توفير برنامج «عوافي» للتأمين الصحي والمخصص لأعضاء الغرفة.

مواجهة التحديات

وذكر أن القطاع الاقتصادي عالمياً واجه خلال 2020 تحديات وتبعات فرضتها جائحة «كوفيد 19». وعلى مستوى الدولة، حرصت القيادة الرشيدة توفير الإمكانيات والبيئة الملائمة لضمان استمرارية الأعمال.

وخلال العام الجاري، تم اعتماد مجموعة من القرارات التي تعزز ريادة الإمارات في مجالات عدة ومنها «الإعلام والقوة الناعمة للإمارات والتعليم والسياحة والقطاع المالي والمصرفي»، إلى جانب اعتماد سياسة الاقتصاد الدائري.

إن إجازة منح الجنسية الإماراتية للمستثمرين وأصحاب المهن التخصصية وأصحاب المواهب وعائلاتهم، وذلك استناداً لعدد من الضوابط والشروط تمثل خطوة استثنائية في دعم مسيرة النمو والتطور.

وهناك أيضاً تعديل قانون الشركات مع إمكانية تأسيس الشركات وتملكها للأجانب بنسبة 100% في الإمارات، وإطلاق الإقامة الذهبية والمحفزات التي تعطي مزيداً من الدفعات للنمو الاقتصادي. هذا إلى جانب التأثيرات المتوقعة لـ«اكسبو» على أداء القطاع الاقتصادي في الدولة.

وأكد أن مؤشرات القطاع الاقتصادي الإماراتي في النمو نتيجة للجهود المبذولة في استشراف المستقبل وتنويع المقومات الاقتصادية للدولة بما يضمن استدامة ونمو الأعمال وجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

تواصل

وعززت الغرفة خلال 2020 تواصلها مع الأعضاء عبر تنظيم العديد من الملتقيات مع مجموعات العمل التابعة لها وتكثيف الزيارات الميدانية للتعرف على آراء ومقترحات أعضاء الغرفة.

وساهمت غرفة عجمان بالتعاون مع غرف الإمارات في إطلاق منصة «إشعار» كقناة جديدة تعتمد على مبدأ المشاركة الفعّالة والتواصل المباشر بين الغرف التجارية في الدولة وأعضائها، لرصد وجهات نظر وآراء التجار والمستثمرين والتعرف على أبرز التحديات والقضايا المشتركة على المستويين المحلي والاتحادي لدراستها ووضع الحلول المقترحة بالتنسيق والتعاون مع الجهات المختصة.

دعم المشاريع الوطنية

وأكد رئيس غرفة عجمان أن الغرفة تولي أهمية خاصة للمشاريع الوطنية، حيث اعتمدت ضمن هيكلها الإداري إدارة لتنمية الأعمال الوطنية، لتوفر من خلالها مختلف أنواع الدعم لمشاريع الشباب المواطنين من الجنسين من خلال تنظيم الزيارات الميدانية للمشاريع القائمة في الإمارة بهدف الترويج لها، إلى جانب تنظيم ورش العمل والدورات المتخصصة، وتقديم الاستشارات ومناقشة دراسات الجدوى للمقبلين على تنفيذ مشاريع جديدة.

وتسعى إدارة تنمية الأعمال الوطنية إلى تعزيز شراكاتها وتعاونها مع الجهات الحكومية والخاصة ذات الصلة لتعزيز استفادة أصحاب المشاريع الوطنية في الإمارة وتقديم خدمات ذات قيمة مُضافة.

وقعت الغرفة مذكرة تعاون مع مصرف عجمان، بهدف تعزيز التعاون المشترك بما يخدم مجتمع الأعمال في الإمارة ويدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة الابتكارية، إلى جانب تشجيع المستثمرين الناشئين من المواطنين على تنمية أعمالهم.

وتستهدف الغرفة إطلاق «برنامج غرفة عجمان لدعم الأعمال» والمعني بتقديم التمويل المناسب لأصحاب المشاريع من المواطنين بعد دراسة كل مشروع على حدة على يد فريق متخصص من غرفة عجمان ومصرف عجمان، كما سيقدم البرنامج التدريب والاستشارات الفنية لضمان نمو الأعمال وتوفير دراسة جدوى شاملة لكل مشروع.

وتسعى الغرفة إلى إطلاق «دليل رواد الأعمال» لتسليط الضوء على المشاريع الرائدة والترويج لها والتعريف بها لدى المؤسسات الاتحادية والمحلية، وفتح نافذة للتعاون بين أصحاب المشاريع المسجلة بالدليل حسب منتجاتهم وخدماتهم.

التجارة الإلكترونية

وأشار إلى أن الجائحة كان لها آثار مباشرة على القطاع الاقتصادي وتغيير نماذج الأعمال وساهمت في نمو مجالات بعينها منها «التجارة الإلكترونية، صناعة المنظفات والكيماويات، الألعاب الإلكترونية، التعليم عن بُعد وغيرها من المجالات».

وتعمل الغرفة على إيجاد منصات إلكترونية تدعم نمو أعمال أعضائها وتعزز مبيعاتهم وقنواتهم التسويقية، ومنها على سبيل المثال منصة «زبوني»، كما وقعت الغرفة مذكرة تعاون مع ايلغروسير بهدف التعاون المشترك والاستفادة من إمكانيات الطرفين بما يخدم المنشآت الخاصة ويدعم أصحاب مشاريع التجارة الإلكترونية.

زيارات ميدانية

وخلال 2020 قامت فرق عمل الزيارات الميدانية في الغرفة بـ44 زيارة ميدانية لرصد المقترحات والأفكار البناءة والوقوف على التحديات المحتملة وسبل معالجتها بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين .

ومن أحدث مشاريع الغرفة «مركز عجمان لريادة الأعمال» ويضم المقر الجديد لمجلس سيدات أعمال عجمان إضافة إلى معرض لدعم لرواد الأعمال والمستثمرين وتوفير 64 محلاً بأسعار تنافسية دون تحمل المستأجر للتكاليف التشغيلية مع توافر القاعات الخاصة للاجتماعات وقاعة للمؤتمرات والعديد من مكاتب الشركات.

تكثيف جهود مجلس سيدات الأعمال

أوضح عبدالله المويجعي رئيس مجلس إدارة غرفة عجمان أن مجلس سيدات أعمال عجمان كثّف جهوده خلال 2020 من خلال المبادرات والملتقيات لضمان استمرارية الأعمال لعضواته وتطوير مشاريعهن لاسيما في ظل المتغيرات التي شهدها القطاع الاقتصادي.

وحرص المجلس على تنويع خدماته، حيث تم التوقيع مع «شركة أكشاك، مركز الوزن المثالي الطبي، تطبيق فصّل، منتج كرفانا الزوراء، تطبيق هيرات، فندق جراند حياة دبي وشركة بيلتس للوساطة التجارية بأبوظبي». ونفذ المجلس العديد من المبادرات، كما نفذ المجلس البرنامج الوطني «إشراقة» لتوفير منصة تنافسية لاستعراض المشاريع والأفكار الناجحة في مجالي الأمن الغذائي والمائي والصحة.

ويتطلع المجلس خلال 2021 إلى تعزيز مبادراته ومنها «مبادرة سيارتي»، و«مبادرة ريوقي» و«مبادرة رفوف» إلى جانب المبادرات المستحدثة ومنها «مبادرة إماراتي جميلة» ومبادرة «نقطة بيع» ومبادرة «ازرع واحصد» ومبادرة «بدايات ـ e- channel» ومبادرة «وثق وتميز».

كما يتطلع إلى إطلاق برنامج إشراقة في دورته الثانية وزيادة فئات البرنامج. مجموعات الأعمال من ناحية أخرى، تحظى مجموعات العمل التابعة للغرفة بأهمية خاصة في توفير منصة للتواصل الفعّال بين الغرفة وأعضائها مع وجود ممثلين للجهات الحكومية المحلية والاتحادية بحسب طبيعة عمل كل مجموعة للوصول إلى المقترحات والحلول الفعّالة لضمان نمو الأعمال.

وتحرص الغرفة بشكل مستمر على تنظيم جلسات عصف ذهني لدراسة التطلعات والتوقعات المستقبلية بالتعاون مع أعضائها واعتماد فريق عمل مختص برصد المعلومات وتحليلها من واقع شهادات المنشأ وقيم التجارة الدولية والتصدير وإعادة التصدير وأبرز الأسواق الخارجية الحالية والمستهدفة مستقبلاً لتنويع مقومات القطاع الاقتصادي، بما يحقق تطلعات التجار والمستثمرين.

خدمات ذكية

تحرص غرفة عجمان إلى تقديم خدمات ذكية تواكب نمو أعمال أعضائها وتعزز سرعة إنهاء المعاملات ليقدم الموقع الإلكتروني مختلف الخدمات الموجهة لأعضاء ومتعاملي الغرفة، وتقدم الغرفة خدمة شهادة المنشأ الإلكترونية وخدمة التصديقات الذكية مع توفير قنوات دفع الفواتير عبر بوابة عجمان للدفع الذكي «عجمان بي»، كما توفر خدمة الوساطة الإلكترونية والمعنية بحل النزاعات التجارية بطريقة ودية بمساعدة المستشارين القانونيين في الغرفة، بحيث يُمكن للعملاء التقديم على الخدمة عبر الموقع الإلكتروني للغرفة (ajmanchamber.ae)، إلى جانب خدمات مجلس سيدات أعمال عجمان وخدمات مركز عجمان للتوفيق والتحكيم التجاري «طلب التحكيم، طلب التوفيق، طلب تسجيل محكم ـ خبير».

 

طباعة Email