سلطان الجابر شخصية العام التنفيذية في الطاقة 2021

أعلنت مؤسسة «انرجي انتليجنس» العالمية اختيار معالي الدكتور سلطان الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» لجائزة «شخصية العام التنفيذية في قطاع الطاقة لعام 2021»، ويتم اختيار الفائز بهذه الجائزة المرموقة من قبل الرؤساء التنفيذين لكبرى شركات الطاقة حول العالم، وسيتم تسليمها في مؤتمر «انرجي انتليجنس» السنوي، الذي يعقد في الفترة بين 4 و7 أكتوبر في لندن.

وتشرف مؤسسة «انرجي انتليجنس» على عملية الترشيح لهذه الجائزة، المعروفة سابقاً بجائزة شخصية العام التنفيذية في قطاع النفط، حيث تتولّى لجنة خاصة جمع الترشيحات، التي يتقدم بها رؤساء أهم مائة شركة في العالم. وتحال الأسماء إلى «لجنة الاختيار» المؤلفة من الفائزين السابقين بالجائزة في قطاع الطاقة، ومنهم أمين ناصر رئيس شركة «أرامكو» السعودية (2020)، وبن فان بيردن من شركة الملكية الهولندية (2019)، وبوب دادلي من بريتيش بتروليوم (2018)، وباتريك بويانّي من توتال (2017)، وخالد الفالح الرئيس التنفيذي السابق لشركة أرامكو السعودية (2016)، وريكس تيلرسون من شركة إكسون موبيل (2015).

وأشادت المؤسسة في بيان الجائزة بالدور، الذي قام به الدكتور سلطان الجابر في تنفيذ النقلة النوعية وعمليات التحديث والتطوير، التي تشهدها «أدنوك» كونها نموذجاً لتطوير شركات النفط الوطنية.

وقال رجا صيداوي رئيس مجلس إدارة «انرجي انتلجينس»، في إعلانه عن الجائزة، إن الدكتور سلطان الجابر تميّز بقدرته على الابتكار في عصر حافل بالتغيير والتطور في قطاع الطاقة، واستطاع تنفيذ نقلة نوعية شملت أعمال واستراتيجية وثقافة الشركة المؤسسية.

ويعمل الدكتور سلطان الجابر على تنفيذ رؤية القيادة في الإمارات في مجال الطاقة، حيث تولى إدارة شركة «أدنوك» في عام 2016 لتنفيذ نقلة نوعية، شهدت العديد من مبادرات التطوير والتحديث في الشركة، بما في ذلك وضع نهج جديد للشراكات الذكية، وخلق الفرص الاستثمارية لاستقطاب رؤوس الأموال الأجنبية، وإطلاق برنامج لتعزيز القيمة المحلية المضافة، وتنفيذ عملية الاكتتاب على أسهم شركة «أدنوك» للتوزيع، ومشاريع ومبادرات لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز، وإطلاق برامج استثمارات وهيكلة رأس المال، وتم مؤخراً إطلاق عقود خام مربان الآجلة في الأسواق العالمية.

وللمساهمة في التنمية المستدامة والتصدي لتداعيات تغير المناخ، تركز «أدنوك» على الاستعداد لمستقبل الطاقة الجديد، الذي يتطلب إنتاج الطاقة بأقل قدر من انبعاثات الكربون، وذلك من خلال خفض الانبعاثات خلال عمليات الاستكشاف والتطوير والإنتاج، وتعزيز قدرات الشركة في مجال التكنولوجيا المتقدمة لالتقاط واستخدام وتخزين الكربون، والتخطيط لإنتاج الهدروجين الأخضر.

طباعة Email