تكنولوجيا متطورة لتنظيف المعدات من «شيفرون الخليج»

كشفت شركة «شيفرون الخليج»، المتخصصة في زيوت تشحيم «كالتكس»، أمس، عن تكنولوجيا متطورة لتنظيف المعدات الصناعية باستخدام تقنية «فارتك» للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأكدت الشركة – خلال إحاطة إعلامية نظمتها عن بعد – أن منتجها الجديد مُنظف النظم الصناعية «فارتك» يستخدم تكنولوجيا متطورة لإزالة رواسب الأكسدة المتراكمة في دورات التزييت، حيث تتيح تقنيات «شيفرون» الخاصة حلاً كلياً من خطوتين للتنظيف والتحكم لمساعدة المُشغلين على الحد من تراكم رواسب الأكسدة. وأوضحت الشركة أن الكيمياء المتطورة في المنتج الجديد تسمح للمُشغلين بتنظيف رواسب الأكسدة الموجودة في أنظمة معداتهم لإعدادها لتقبل الزيوت الجديدة. وأشارت إلى أن زيوت GST للتوربينات مطورة بواسطة تقنية «فارتك» للحد من رواسب الأكسدة للمساعدة في الحد من المواد التي تترسب من الزيوت وتؤدي إلى تراكم رواسب الأكسدة.

وأكد المهندس أنيس أبو النجا المدير التنفيذي لشركة «شيفرون مصر» خلال مشاركته في الإحاطة الإعلامية، إخضاع المنتج الجديد لتجارب ناجحة وساهم في إزالة رواسب الأكسدة من مبردات الزيت في التوربينات والعودة إلى الإنتاجية القصوى.

وأكد أنيس أبو النجا أن المنتج الجديد يوفر نحو 40000 دولار لكل وحدة توربينية سنوياً. ويستخدم المنتج الجديد في صيانة المعدات المنتجة للطاقة والتي تعمل على مدار الساعة في المصانع العملاقة. وتخطط الشركة لزيادة الحصة السوقية في منطقة الشرق الأوسط بمقدار 10% خلال عامين فقط باستخدام تقنية «فارتك».

وقال دوغلاس رانكين، المدير العام لزيوت التشحيم في الشرق الأوسط وإفريقيا: تمكن خبراء «شيفرون» من تطوير المنتج الذي يمكن إضافته مباشرة إلى الزيت المستخدم خلال التشغيل بغرض تنظيف النظام من رواسب الأكسدة قبل عمليات تغيير الزيت المجدولة. ويستخدم المنتج الجديد تقنية خاصة طورتها الشركة للتنظيف بفعالية دون أية قيود تشغيلية. ويتم إضافة المنظف عند نهاية العمر الافتراضي للزيت وقت إجراء عمليات الصيانة.

طباعة Email