أسعار «الإيبور» لأجل 6 أشهر تقفز إلى 0.681 %

قفزت أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم بين البنوك «الإيبور» لأجل 6 أشهر إلى مستوى 0.681 % أمس مع بداية اليوم الأول من أبريل الجاري متفوقة بذلك على أسعار جميع الآجال الأخرى وفي مقدمتها الأجل لمدة سنة واحدة والذي بلغ 0.506 % وفقاً لما تظهره الإحصائيات الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي.

وكان الارتفاع المتواصل لأسعار الفائدة على الآجال المتوسطة وتحديداً التي تتراوح بين 3 و6 أشهر قد ساهم خلال الأشهر الأخيرة من 2020 في توجه المستثمرين إلى هذه الأداة الاستثمارية حرصاً منهم على تحقيق أكبر قدر من المكاسب في أقل فترة ممكنة.

وأظهرت إحصائيات نشرها المصرف المركزي ضخ المستثمرين أكثر من 23 مليار درهم في الودائع البنكية لأجل بين 3 و6 أشهر خلال الفترة من نوفمبر وحتى نهاية يناير الماضيين.

وجاء الإقبال على الاستثمار في هذا النوع من الودائع بعدما بات الأكثر تحقيقاً للعوائد بالنسبة للمستثمرين في حال مقارنته بتلك التي تمنح على بقية الآجال.

وعادة ما يحرص المستثمرون في الودائع على تحقيق أكبر قدر من المكاسب خلال فترة قصيرة الأمر الذي يمكن تحقيقه في الوقت الراهن بالاستثمار في الودائع لأجل بين 3 و6 أشهر.

تجدر الإشارة إلى أن أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم «الإيبور» تعتبر مؤشراً بالنسبة للبنوك العاملة في الدولة ويتم بناء عليها تحديد مستويات أسعار الفائدة التي تمنح للعملاء.

طباعة Email