4.5 مليارات درهم مكاسب الأسهم بدعم عمليات شراء تستهدف «القيادية»

واصلت أسواق الأسهم مسيرتها الصاعدة في ختام جلسة أمس، بعدما ربح رأسمالها السوقي ما يربو على 4.5 مليارات درهم مدعومة بعمليات شراء انتقائية استهدفت الأسهم القيادية في قطاعات العقار والاتصالات والطاقة، مقابل عمليات جني أرباح استهدفت أسهم البنوك.

وصعد سوق دبي بنسبة 0.29% أو ما يعادل 7.4 نقاط ليغلق عند 2557.67 نقطة مع ارتفاع أسهم العقارات والاتصالات والاستثمار والنقل، فيما زاد سوق أبوظبي 28.96 نقطة أو ما نسبته 0.49% ليقفل عند 5941.52 نقطة مستمداً الدعم من مكاسب أسهم الاتصالات والاستثمار والطاقة والعقار.

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 1.09 مليار درهم موزعة بواقع 980.7 مليوناً في أبوظبي و112.2 مليوناً في دبي، وجرى التداول على 252.8 مليون سهم منها 137.7 مليوناً في أبوظبي و115.1 مليوناً في دبي، من خلال تنفيذ 3936 صفقة.

سوق دبي


عزز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع العقار 0.61% مع نمو «إعمار العقارية» 0.85% و«إعمار للتطوير» 0.79% و«إعمار مولز» 1.18% و«ديار» 1.52%، فيما استقر «الاتحاد العقارية»، وانخفض «داماك» 1.67%، وزاد قطاع الاستثمار 1.1% على وقع ارتفاع «سوق دبي المالي» 0.97% و«دبي للاستثمار» 1.23%، بينما انخفض «شعاع» 0.61%.

وزاد قطاع النقل 0.44% مع ارتفاع «أرامكس» 0.25% و«العربية للطيران» 0.79%، بينما انخفض «الخليج للملاحة» 1.44%، ونزل قطاع البنوك 0.22% بضغط هبوط «الإمارات دبي الوطني» 0.43% فيما استقر «دبي الإسلامي».

تصدر «إعمار العقارية» النشاط مستقطباً 16.5 مليون درهم، يليه «أرامكس» 16.2 مليون درهم، ثم «دبي الإسلامي» 10.9 ملايين درهم. وحقق «دار التكافل» أكبر ارتفاع بنسبة 8.72%، فيما كان «بي اتش مباشر» الأكثر انخفاضاً بنسبة 9.91%. ومال المستثمرون العرب والمواطنون نحو الشراء بصافي استثمار 12 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو التسييل.

سوق أبوظبي


دعم ارتفاع سوق العاصمة نمو قطاع الاتصالات 1.94% مع ارتفاع سهم «اتصالات» بنفس النسبة، كما زاد قطاع الطاقة 0.33% مستفيداً من ارتفاع «دانة غاز» 1.64% واستقر «أدنوك للتوزيع» فيما انخفض «طاقة» 0.71%، وصعد قطاع الاستثمار 1.04% مع ارتفاع «العالمية القابضة» 1.57% مقابل انخفاض «إشراق» و«الواحة كابيتال» بنحو 2.65% و4.92% على التوالي.

بالعكس، انخفض قطاع البنوك 0.1% مع هبوط «أبوظبي التجاري» 1.45%، فيما استقر «أبوظبي الأول» وارتفع «أبوظبي الإسلامي» 1.23%، وتراجع قطاع العقار 1.2% مع هبوط «الدار» 1.33%، فيما ارتفع «رأس الخيمة العقارية» 1.52%.

تزعم «أبوظبي الأول» النشاط مستقطباً 264.9 مليون درهم، يليه «العالمية القابضة» 212.4 مليون درهم، ثم «الدار» 171.3 مليون درهم. وحقق «أسمنت الخليج» أكبر ارتفاع بنسبة 8.7%، فيما كان «الواحة كابيتال» الأكثر انخفاضاً بنسبة 4.92%. واتجه المستثمرون العرب والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار 119.36 مليون درهم، بينما اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو البيع.

المؤسسات


تباين أداء المؤسسات حيث اتجهت نحو الشراء في أبوظبي، بصافي استثمار 66 مليون درهم، ونحو البيع بدبي، بصافي استثمار 8.6 ملايين درهم، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو الشراء بدبي بصافي استثمار 8.6 ملايين درهم، ونحو التسييل بأبوظبي بصافي استثمار 66 مليون درهم.

طباعة Email