إمباور تنال أرفع علامات المسؤولية الاجتماعية

أحمد بن شعفار

حازت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور» أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، على (النسخة المتقدمة من علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للشركات) لعام 2020 للشركات، وهذا العام هو الثالث على التوالي الذي تنال فيه المؤسسة العلامة الرفيعة، بعدما حصدت 5 مرات على (علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات)، تقديراً لدورها البارز في تبني مبادرات المسؤولية الاجتماعية وتعزيزها لأفضل الممارسات البيئية التي تحدث تأثيرات إيجابية على المجتمع والبيئة.وقال أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي لـ «إمباور»: «حصولنا على الفئة المتقدمة للمرة الثالثة تقدير واعتراف بالدور الذي تضطلع به إمباور، وما كان لهذا الإنجاز أن يتحقق لولا الجهود الجبارة لغرفة دبي في تعزيز الممارسات المسؤولة اجتماعياً لا سيما فيما يتعلق بالبيئة في دول مجلس التعاون من قبل المؤسسات والشركات التي تنهض بممارسات المسؤولية الاجتماعية في 7 مجالات مؤثرة وهي: مكان العمل، والسوق، والمجتمع، والبيئة، وإشراك أصحاب المصلحة، والتوجيه والتحكم.

وأضاف أن فرق العمل بإمباور تجدد التزامها بمواصلة التأثير الإيجابي الداعم للمجتمع وتعزيز التنمية المستدامة فيه، مؤكداً أن تعزيز وتطوير أفضل الممارسات البيئية هي في صلب عمل الشركة وتشغل الحيز الأكبر في جهود ومبادرات إمباور إلى جانب عملياتها التشغيلية والخدماتية، في إطار دورها في المساهمة بتحقيق استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030.

طباعة Email