دبي وأبوظبي تحتفظان بصدارتهما الإقليمية لمؤشر "المراكز المالية العالمية"

واصلت دبي وأبوظبي صدارتهما على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقياً لمؤشر «المراكز المالية العالمية»، الصادر عن مؤسسة «زد/ ين» البريطانية الشهيرة المتخصصة في الاستشارات المتعلقة بالمراكز التجارية والمالية.  

وصُنفت دبي في المركز الــ 19 عالمياً على المؤشر.  وحصلت دبي على 710 نقطة، وتفوقت على جنيف، ادنبرة، جوانزو، بوسطن، باريس، ميلان، مونتريال، أمستردام، تورنتو، شتوتجارت، ستوكهولم، أوزاكا، مدريد وكوبنهاغن، والتي جاءت في المراكز من الــ 20 إلى الــ 34، على التوالي.

وجاءت أبوظبي في المركز الثاني إقليمياً والــ 38 عالمياً، وحصلت على 675 نقطة. 

وكانت صدارة المؤشر العام من نصيب نيويورك التي حصلت على 764 نقطة، وجاءت لندن ثانية برصيد 743 نقطة، وحلت شنغهاي ثالثة، برصيد 742 نقطة. ويحمل إصدار هذا العام من المؤشر رقم 29. وترصد «زد/ ين» من خلال المؤشر أداء أبرز المراكز المالية العالمية بصفة سنوية.

وعلى صعيد المؤشرات الفرعية التابعة للمؤشر العام، صُنفت دبي في المركز الـــ 13 عالمياً على المؤشر الفرعي الخاص بالحكومة والسلطات التنظيمية، كما صُنفت في المركز الأول اقليمياً والــ 15 عالمياً على المؤشر الفرعي الخاص بإدارة الاستثمار. 

وأفادت «زد/ ين» في تقريرها المُرفَق بنتائج المؤشر أن مكانة دبي بين المراكز المالية العالمية تُصنف ضمن القادة العالميين المتمتعين بتأثير عميق وواسع النطاق، وهي مكانة تساوت فيها مع كلٍ من لندن، نيويورك، سنغافورة، باريس، زيوريخ، جنيف، طوكيو، واشنطن، وسان فرانسيسكو، وغيرها، فيما تُصنف دبلن وسول ضمن المراكز الأكثر تنوعاً والمتمتعين بتأثير عميق نسبياً. 

كما تصدرت دبي وأبوظبي إقليميا أيضاً على المؤشر الفرعي الخاص بأهم المراكز المالية العالمية في خدمات التقنية المالية «فينتك»، حيث جاءت دبي في المركز الــ 24 عالمياً، متقدمة 4 مراكز بالمقارنة مع تصنيفها العام الماضي على هذا المؤشر الفرعي. وحصلت دبي هذا العام على رصيد قيمته 665 نقطة، بارتفاع 20 نقطة عن رصيدها العام الماضي.

وجاءت أبوظبي في المركز الـ 29 عالمياً، متقدمة 6 مراكز بالمقارنة مع العام الماضي، ونالت 660 نقطة، بالمقارنة مع 638 نقطة العام الماضي. 


وفي سياق متصل، اختيرت دبي ضمن أهم 15 مركز مالي عالمي من المتوقع أن تحظى بأهمية متزايدة خلال الفترة المستقبلية المتراوحة بين عامين إلى ثلاثة أعوام، وذلك وفقاً لنتائج الاستبيان الذي أجرته «زد/ ين» ونشرت نتائجه ضمن التقرير.

وأوضحت «زد/ ين» في تقريرها أن دبي اختيرت ضمن أهم مركز مالي عالمي في المستقبل، كون اسمها ذُكر في وسائل الإعلام العالمية كمركز عالمي هام 46 مرة على مدى الــ 24 شهراً الماضية، وهو نفس عدد المرات التي ذُكِر فيها اسم فرانكفورت في غضون نفس المدة المذكورة.  ومن الجدير بالذكر أن دبي هي الوحيدة على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي اختيرت في نتائج الاستبيان.


واشار تقرير «زد/ ين» أيضاً إلى مركز دبي المالي العالمي، وذكر أنه من أكثر المراكز المالية تقدماً على مستوى العالم، وهو المركز الرائد على مستوى منطقة الشرق الأوسط، أفريقيا وجنوب آسيا، والتي تتكون من 72 دولة، يبلغ اجمالي عدد سكانهم حوالي 3 مليارات نسمة وناتجها المحلي الإجمالي 7.7 تريليون دولار.

 

طباعة Email