نهيان بن مبارك مرحباً بالعالم عبر «البيان »: حياكم على أرض الخير

«إكسبو» محرك رئيس لمسيرة التعافي العالمي

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، المفوض العام لإكسبو 2020 دبي، أن الحدث يأتي ضمن أوائل الفعاليات الدولية الضخمة التي سوف تعقد في خضم الجائحة.

ويشكل تجسيداً للرغبة القوية لدى الدول والشركات والشعوب في عودة الحياة لطبيعتها واستئناف الأنشطة في المجالات كافة الاقتصادية والثقافية والسياحية والترفيهية، ما يعزز دوره محركاً رئيساً لمسيرة التعافي العالمي في الفترة المقبلة ويساهم في إنعاش الروابط والصلات الدولية.

ووجه معاليه في حوار مع «البيان» دعوة عالمية عابقة بالحفاوة الإماراتية الأصيلة قائلاً: «حياكم على أرض الخير.. حياكم الله في إكسبو الإمارات».

ونوّه معاليه بأن جميع الدول المشاركة، وبالرغم من التحديات الجسيمة التي فرضتها الجائحة على الجميع، تواصل بكل تصميم التزاماتها المشاركة الفاعلة في الحدث بمساحات جيدة ومبانٍ متميزة ومضامين متفردة، انطلاقاً من تزايد أهميته الحيوية في هذه المرحلة بالذات التي تتطلب مزيداً من التعاون والتكاتف بين الدول والشعوب وتفعيل التواصل الإيجابي والمباشر بين الحكومات والشركات والأفراد لمشاركة الخبرات واكتشاف الفرص الواعدة وتفعيل الجهود المشتركة لتطوير حلول ناجعة للتحديات التي تواجه العالم وصوغ ملامح مستقبل أفضل للجميع.

وأشار معاليه إلى أن الحدث يشكل نقطة انطلاق لإرساء أسس العمل الجاد والريادة ويساهم بشكل فعّال في إكمال مسيرة ازدهار الدولة للسنوات الخمسين المقبلة. لافتاً إلى أن مشاركة أكثر من 190 دولة رقم لم يتحقق من قبل في تاريخ إكسبو الدولي منذ انطلاقه أول مرة في لندن عام 1851، ليشكل بذلك الدورة الأكثر شمولاً وعالميةً على الإطلاق في تاريخ الحدث الدولي ما يبرز قدرة الإمارات على جمع العالم تحت سقف واحد.

 

طباعة Email