جمارك دبي تعزز التعاون مع القنصلية العامة الأمريكية في حماية الملكية الفكرية

عززت جمارك دبي جهودها لدعم التعاون مع الهيئات الدبلوماسية الأمريكية في الإمارات على صعيد حماية حقوق الملكية الفكرية، حيث استقبل أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي وفداً دبلوماسياً أمريكيا برئاسة فيليب فراين القنصل العام للولايات المتحدة في دبي.

وأعرب الوفد الدبلوماسي الأمريكي عن تقديره الكبير لجهود الدائرة في مجال حماية حقوق الملكية الفكرية، وقام فيليب فراين بتسليم أحمد محبوب مصبح تكريماً من القنصلية العامة للولايات المتحدة الأمريكية إلى جمارك دبي لتعاونها الدائم وحرصها على مكافحة البضائع المقلدة والمقرصنة للعلامات التجارية الأمريكية.

حضر اللقاء من جمارك دبي منصور المالك المدير التنفيذي لقطاع السياسات والتشريعات ويوسف عزير مبارك مدير إدارة حماية حقوق الملكية الفكرية وخليل صقر مدير إدارة الاتصال المؤسسي، فيما ضم وفد القنصلية ديلون كلانسي المسؤول السياسي والاقتصادي وبيتر مهرافاري الملحق الإقليمي للملكية الفكرية وفرانسيس بيترز المسؤول التجاري الرئيسي.

وقال أحمد محبوب مصبح: نحرص على تعزيز التعاون مع الهيئات الدبلوماسية الأمريكية لدعم العلاقات الاقتصادية والتجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، ونعمل على حماية العلامات التجارية الأمريكية من البضائع المقلدة والمقرصنة لتمكين الشركات الأمريكية من تجنب خسائر التقليد والقرصنة ووقاية المجتمع من مخاطر وأضرار البضائع المقلدة، ما يدعم استمرار النمو في التجارة المتبادلة.

حيث تحتل الولايات المتحدة مركز الشريك التجاري الثالث لدبي عالمياً، وقد بلغت قيمة تجارة دبي الخارجية مع الولايات المتحدة في النصف الأول 2020 نحو 31.7 مليار درهم، مؤكداً على الاهتمام الكبير بعمليات إعادة تدوير البضائع المقلدة التي يتم ضبطها لحماية البيئة من أضرار إتلافها والاستفادة منها بعد إعادة تدويرها في مجالات أخرى لا تتعارض مع حماية حقوق الملكية الفكرية، حيث لاقت جهودنا في التصدي للبضائع المقلدة وإعادة تدويرها الإشادة من المنظمة العالمية للملكية الفكرية.

وأضاف: تضع جمارك دبي حماية حقوق الملكية الفكرية في مقدمة أولوياتها لترسيخ موقع دبي كمركز إقليمي وعالمي للتجارة الدولية من خلال تشجيع الشركات من كافة الدول على اختيار دبي كمقصد لتجارتها يضمن حماية علاماتها التجارية من التقليد والقرصنة، ما يمكننا من التقدم في الخطط الاستراتيجية المستقبلية للتطوير الاقتصادي تنفيذاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» بالانطلاق إلى الخمسين عاماً القادمة من مسيرة الإمارات لتحقيق المزيد من الإنجازات الرائدة عالمياً تطبيقاً لمبادرات مئوية الامارات 2071.

وقد استطاعت الدولة التعامل بكفاءة مع تحديات جائحة كوفيد 19 وحولت هذه التحديات إلى فرص وانجازات، وهذا ما نلمسه بوضوح من نجاح جمارك دبي بفضل أنظمتها التقنية المتطورة، في إنجاز 16 مليون معاملة جمركية في 2020 وبنمو قوي بواقع 23 % مقارنة مع 13 مليون معاملة لعام 2019.

وقال فيليب فراين: التعاون الذي لمسناه من جمارك دبي لمساعدتنا على حماية العلامات التجارية الأمريكية متميز للغاية، ونتطلع إلى مزيد من التعاون في السنوات المقبلة. ونهنئ جمارك دبي على كل ما فعلوه في مكافحة عمليات التقليد والتزوير للعلامات التجارية في دبي، ونقدر كثيراً العمل الممتاز الذي قامت به الدائرة لتحسين إنفاذ حقوق الملكية الفكرية وتحقيق أعلى درجات الشفافية في مكافحة البضائع المقلدة والمقرصنة، ويُعد التعريف بجهود جمارك دبي في هذا المجال من الأمور التي تشجع الإدارات الجمركية في العالم على القيام بدورها في حماية حقوق الملكية الفكرية.

طباعة Email