نجاح لـ«غرفة التجارة الدولية – الإمارات» في تحويل التحديات إلى فرص خلال 2020

 نجحت غرفة التجارة الدولية - الإمارات، وكجزء من مبادرة التواصل الدولية، في أن تعزز بشكل فعال مشاركتها ودعمها للدول الأعضاء التابعة لغرفة التجارة الدولية خلال 2020.

وذلك رغم تداعيات جائحة كورونا وتحدياتها غير المسبوقة على بيئة الأعمال.

وخلال العام الماضي، نظمت الغرفة العديد من الفعاليات الافتراضية والتفاعلية شملت قطاعات التكنولوجيا والخدمات المصرفية والتميز في الخدمة، مع الفروع الوطنية لـغرفة التجارة الدولية في كل من أفغانستان، وأرمينيا، وبنغلاديش، والصين، ومصر، وجورجيا، واليونان، وباكستان، وروسيا. وقد لقيت هذه الأحداث استحسان وتقدير المستفيدين الدوليين المعنيين. 

وخلال النسخة السادسة من الاجتماع الافتراضي لأعضاء مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية - الإمارات برئاسة حميد محمد بن سالم، رئيس غرفة التجارة الدولية - الإمارات، تم مناقشة «مبادرة التواصل» التي طرحها بهدف نشر تكنولوجيا «التواصل 360 درجة» لتوفير الدعم للعديد من الدول المنضمة إلى غرفة التجارة الدولية حيثما كانت. 

وأشاد حميد بن سالم بأعضاء غرفة التجارة الدولية - الإمارات لدعمهم المستمر خلال عام مليء بالتحديات شهد وصول أنشطة الغرفة إلى آفاق جديدة على الساحة الدولية قائلاً: «يتوجب علينا المثابرة في العمل الدؤوب والريادة بالمزيد من المبادرات الداعمة لقطاع الأعمال في دولة الإمارات وخصوصاً الشركات الصغيرة والمتوسطة الساعية للوصول إلى الأسواق العالمية.

وأشاد بمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ - مسبار الأمل قائلاً: من الملهم أن الإمارات أخذت الدور القيادي لتكون أول دولة عربية تطلق رحلة علمية إلى المريخ، حيث إننا لا بد أن نتسلح بشعار الأمل للسعي أيضاً لتحقيق التميز والنجاحات في أعمالنا اليومية». 

وقال حسن الهاشمي، الأمين العام لغرفة التجارة الدولية - الإمارات: "الإشادة التي حصلنا عليها من غرفة التجارة الدولية ومقرها باريس، بحجم مساهمة غرفة التجارة الدولية - الإمارات كقوة دافعة تضع معايير جديدة في التعاون الدولي، هو أمر يدعو للفخر والاعتزاز".

وقال جون دينتون، الأمين العام لغرفة التجارة الدولية: "في عام 2020 المليء بالتحديات على الأعمال والناس والعالم بأسره، كانت غرفة التجارة الدولية - الإمارات قوة دافعة في معالجة الآثار السلبية وتداعيات وباء كورونا الجديد، بينما بقيت ثابتة في التزامها لتقوية شبكة غرفة التجارة الدولية من خلال الجهود الرامية لبناء المزيد من القدرات".

وقال فينسنت أوبراين، مدير غرفة التجارة الدولية - الإمارات: " رغم تحديات وتداعيات جائحة كورونا التي شهدها العالم، إلا أن غرفة التجارة الدولية ضاعفت فعالياتها المحلية والعالمية لأعضائها خلال السنة الماضية".

طباعة Email