الأسهم تتماسك والسيولة تتخطى المليار مجدداً

تماسكت الأسهم المحلية في ختام جلسة أمس، بعد تسجيل تراجعات طفيفة، مع صعود بعض الأسهم القيادية في قطاعات البنوك والاتصالات، وعاودت السيولة تخطي حاجز المليار درهم مجدداً، مع تركزها بشكل رئيس في 3 أسهم، بقيادة «أبوظبي الأول».

وانخفض سوق دبي 0.2 %، إلى 2540.39 نقطة، مع هبوط أسهم العقار والسلع والاستثمار والنقل، فيما تراجع سوق أبوظبي 0.1 %، عند 5685 نقطة، مع انخفاض أسهم البنوك والاستثمار والعقار والتأمين والطاقة والسلع والخدمات.

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 1.08 مليار درهم، منها 931.24 مليوناً في أبوظبي و153.5 مليوناً في دبي. وجرى تداول 295.25 مليون سهم، موزعة بواقع 151.47 مليوناً في دبي، و143.78 مليوناً في أبوظبي، عبر تنفيذ 5339 صفقة. واستحوذت أسهم «أبوظبي الأول» و«الدار العقارية» و«العالمية القابضة»، على نحو 58 % من السيولة الإجمالية.

سوق دبي

تأثر سوق دبي بانخفاض قطاع العقار 1.65 %، مع هبوط «إعمار العقارية» 1.92 %، و«إعمار للتطوير» 1.07 %، و«إعمار مولز» 0.57 %، و«ديار» 0.74 %، و«داماك» 0.74 %. وتراجع قطاع الاستثمار 0.92 %، بعد انخفاض «دبي للاستثمار» 0.67 %، و«سوق دبي المالي» 1.86 %، فيما استقر «شعاع كابيتال».

ونزل قطاع النقل 0.73 %، إثر هبوط «أرامكس» 1.27%، و«الخليج للملاحة» 1.39 %، فيما استقر «العربية للطيران»، بينما انخفض قطاع البنوك 0.2 %، مع هبوط «دبي الإسلامي» 1.05 %، فيما ارتفع «الإمارات دبي الوطني» 2.31 %.

وتصدر «دبي الإسلامي» النشاط، مستقطباً 38.6 مليون درهم، تلاه «إعمار العقارية» 36.5 مليون درهم، ثم «دو» 18 مليون درهم. وحقق «الإمارات الإسلامي» أكبر ارتفاع، بنسبة 5.26%، فيما كان «الإمارات للمرطبات»، الأكثر انخفاضاً 9.9 %، إلى 19.55 درهماً. وعمد المستثمرون المواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار32.9 مليون درهم، فيما مال المستثمرون العرب والخليجيون والأجانب نحو البيع.

سوق أبوظبي

وفي سوق أبوظبي، انخفض قطاع البنوك 0.2 %، مع تراجع «أبوظبي التجاري» 1.6 %، و«أبوظبي الإسلامي» 1.46 %، فيما صعد «أبوظبي الأول» 0.13 %، وهبط قطاع العقار 1.12 %، مع انخفاض «الدار» 1.08 %، و«رأس الخيمة العقارية» 1.89 %.

وتراجع قطاع الاستثمار 0.09 %، بفعل نزول «إشراق» 0.92%، و«الواحة كابيتال» 0.85 %، فيما استقر «العالمية القابضة»، ونزل قطاع الطاقة 0.43 %، مع تراجع «طاقة» 1.43 %، و«دانة غاز» 1.51 %، فيما استقر «العالمية القابضة». وارتفع قطاع الاتصالات 0.69 %، مع صعود سهم «اتصالات» بذات النسبة.

وتزعم «أبوظبي الأول» النشاط، مستقطباً 240.5 مليون درهم، تلاه «الدار العقارية» 230 مليون درهم، ثم «العالمية القابضة» 156.3 مليون درهم، وحقق «جلفار» أكبر ارتفاع بنسبة 8.2 %، فيما كان «الوثبة للتأمين»، الأكثر انخفاضاً، بنسبة 9.97 %، ومال المستثمرون العرب والأجانب والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار 31.8 مليون درهم، فيما مال المستثمرون الخليجيون نحو البيع.

المؤسسات

عمدت المؤسسات نحو البيع بصافي استثمار 30.3 مليون درهم، منها 5.9 ملايين في دبي، و24.4 مليوناً بأبوظبي، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو الشراء، بصافي استثمار 30.3 مليون درهم، موزعة بواقع 5.9 ملايين بدبي، و24.4 مليوناً في أبوظبي.

إفصاحات

★ حددت شركة دبي للاستثمار غداً الأربعاء لعقد اجتماع مجلس الإدارة، لمناقشة البيانات المالية لعام 2020 وتحديد موعد الجمعية العمومية.

★ أوضحت شركة داماك العقارية أن الهدف من زيادة الملكية في شركة داماك انترناشيونال إلى 45 % هو زيادة حصتها الاستراتيجية في الشركة، والتي تمتلك بدورها بصورة غير مباشرة 75 % من مشروع ناين المز العقاري في مدينة لندن وتعمل على مشروع منتجع في المالديف، وأشارت إلى أن قيمة المعاملة أقل من 5 % من رأس مال الشركة المصدر.

★ أقر مجلس إدارة الشركة الإسلامية للتأمين وإعادة التأمين (سلامة) البيانات المالية لعام 2020، وأوصى بتوزيع أرباح نقدية بقيمة 8.25 فلوس للسهم.

★ تعقد شركة «سيراميك رأس الخيمة» اجتماع الجمعية العمومية 30 مارس للنظر في مقترح توزيع أرباح نقدية بواقع 7.5 فلوس للسهم بإجمالي 74.5 مليون درهم عن 2020.

★ تعقد شركة «العين الأهلية للتأمين» اجتماع الجمعية العمومية السنوية في 5 أبريل للنظر في مقترحات مجلس الإدارة بشأن توزيع أرباح نقدية بنسبة 25 % من رأس المال بما يعادل 2.5 درهم للسهم بإجمالي 37.5 مليون درهم عن 2020.

★ يبحث مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للسياحة والفنادق في اجتماع يوم 11 مارس مقترح توزيع الأرباح على المساهمين والاطلاع على تقرير مكتب كافيندش ماكسويل وتقرير مكتب كويلر بخصوص تقييم أراضٍ وفندق انتركونتيننتال والمشروع قيد التنفيذ مارينا انتركونتيننتال بناء على توصية مكتب التدقيق الخارجي ديلويت.

طباعة Email