الإمارات الرابعة عالمياً في انخفاض كلفة الإنترنت عريض النطاق

احتلت الإمارات مرتبة الصدارة على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والرابعة عالمياً في انخفاض كلفة الاتصال بشبكة الإنترنت ذات النطاق العريض.

وذلك بحسب تقرير صادر أمس من المنتدى الاقتصادي العالمي عن جودة الحياة الرقمية في مختلف دول العالم 2020.

وأفاد التقرير بأن المقيم في الإمارات يحتاج إلى العمل لمدة ساعة و56 دقيقة فقط شهرياً، كي يتمكن من سداد الكُلفة اللازمة للاتصال الشهري بشبكة الإنترنت ذات النطاق العريض وفقاً للإحصائيات والبيانات المتاحة حتى نهاية العام الماضي.

وتفوّقت الإمارات على كافة دول أوروبا التي يحتاج المرء فيها للعمل لمدة تبلغ في المتوسط ساعتين و15 دقيقة، كي يتمكن من سداد الكُلفة اللازمة للاتصال الشهري بشبكة الإنترنت ذات النطاق العريض. كما تفوقت الإمارات أيضاً على أستراليا، نيوزيلندا وكافة دول آسيا، عدا الصين. وكان لقب أرخص دولة في العالم في كلفة الاتصال بشبكة الإنترنت ذات النطاق العريض في 2020 من نصيب كندا تليها الصين وامريكا.

طباعة Email