2.9 مليار صادرات أعضاء غرفة دبي إلى أفريقيا في يناير

شهدت صادرات وإعادة صادرات أعضاء غرفة تجارة وصناعة دبي إلى القارة الأفريقية، نمواً بنسبة 4.2 % في يناير 2021، مقارنة بيناير من العام الماضي، لتبلغ 2.9 مليار درهم، ما رفع حصة القارة السمراء من إجمالي القيمة المعلنة لإجمالي صادرات أعضاء الغرفة من 16 % في يناير 2020، إلى 18 % في يناير 2021.

وأشار التحليل الذي تم إعداده استناداً إلى البيانات الخاصة بشهادات المنشأ التي تصدرها غرفة دبي، إلى النمو الكبير في صادرات الأعضاء إلى مناطق وسط أفريقيا وغربها.

والتي شهدت نمواً على أساس سنوي بنسبة 85 % و57 % على التوالي، في حين بيّن التحليل أن صادرات الأعضاء إلى خمس دول، وهي مصر وإثيوبيا ونيجيريا وأنغولا وجنوب أفريقيا، تمثل 65 % من إجمالي قيمة صادرات وإعادة صادرات غرفة دبي إلى أفريقيا.

وبيّن التحليل أنه مع استمرار أعضاء الغرفة في البحث عن فرص خارج الأسواق التقليدية، فإن حصة الصادرات إلى أفريقيا من إجمالي صادراتهم، تسير على الطريق الصحيح، لتتجاوز 25 % على مدى السنوات الخمس المقبلة.

منوهاً بإمكانية استفادة الأعضاء من الخدمات التي تقدمها الغرفة في مكاتبها الخارجية المنتشرة في كل من إثيوبيا وغانا وكينيا وموزمبيق، لتوسيع أعمالهم ونشاطاتهم في القارة السمراء.

مصر

وقسم التحليل صادرات وإعادة صادرات الأعضاء إلى خمس مناطق، وهي شمال أفريقيا وغرب أفريقيا وشرق أفريقيا ووسط أفريقيا، بالإضافة إلى جنوب أفريقيا.

وبحسب التوزيع الجغرافي لصادرات وإعادة صادرات الأعضاء إلى القارة الأفريقية، فقد هيمنت الصادرات إلى مصر على النسبة الأعلى من صادرات أعضاء الغرفة لشمال أفريقيا.

حيث إنها مستحوذة على نحو 78 % من إجمالي صادرات الأعضاء إلى شمال أفريقيا، تليها السودان بنسبة 11 %، والجزائر بنسبة 6 %، في حين كان نصيب كل من المغرب وليبيا 2 % لكل منهما، بينما تأتي تونس في المركز السادس بحصة 1 %. وسجلت صادرات الأعضاء إلى مصر والسودان، نمواً في يناير 2021، مقارنةً بيناير 2020، بلغ 18 % و21 % على التوالي.

إثيوبيا

وسيطرت إثيوبيا وجيبوتي على صادرات أعضاء الغرفة إلى دول شرق أفريقيا، وذلك بنسب تصل إلى 40 % و26 % من إجمالي الصادرات إلى منطقة شرق أفريقيا، في حين تشمل الأسواق الكبرى الأخرى في هذه المنطقة، كينيا بنسبة 9 %، وتنزانيا بنسبة 8 %، وأوغندا بنسبة 6 %.

وأشار التحليل إلى ارتفاع قيمة الصادرات وإعادة الصادرات إلى جيبوتي، بنسبة 107 % على أساس سنوي، بينما ارتفعت الصادرات إلى تنزانيا وأوغندا بنسبتي 22 % و14 % على التوالي، كما شهدت الصادرات إلى بوروندي، زيادة تقترب من خمسة أضعاف ما كانت عليه سابقاً.

نيجيريا

وأما بالنسبة لمنطقة غرب أفريقيا، فإن أكبر الأسواق هي نيجيريا، وبنسبة تبلغ 34 %، تليها غينيا بنسبة 19 %، وساحل العاج بنسبة 16 %، والسنغال بـ 8 %.

وسجلت غينيا نمواً سنوياً في صادرات الأعضاء إليها في يناير 2021، بلغ 216 %، تليها ساحل العاج بنسبة 175 %، والسنغال بنسبة 109 %، في حين أن نيجيريا التي تعد أكبر سوق من حيث الحجم، سجلت أيضاً معدل نمو ملحوظ بنسبة 34 % على أساس سنوي.

أنغولا

وتمثل أنغولا ما يقرب من نصف قيمة الصادرات التي استهدفت دول أفريقيا الوسطى، تليها الكونغو بنسبة 39 %، ومن حيث الأداء شهدت القيمة المعلنة لصادرات الأعضاء إلى الكونغو، قفزة بلغت ستة أضعاف، بينما حققت أنغولا نمواً بنسبة 103 % على أساس سنوي.

جنوب أفريقيا

وأما بالنسبة إلى دول منطقة جنوب أفريقيا، فتستحوذ دولة جنوب أفريقيا على ثلاثة أرباع صادرات الأعضاء، التي تستهدف هذه المنطقة، بينما تمثل بوتسوانا 20 %، محققة بذلك زيادةً تقدر بثلاثة أضعاف قيمتها تقريباً.

 

طباعة Email