4.3 مليارات حصاد عقارات دبي الثانوية في فبراير

سجلت سوق صفقات إعادة بيع العقارات في دبي، خلال شهر فبراير الماضي، أكثر من 4.3 مليارات درهم، في إشارة قوية على تنامي قناعة المستثمرين باقتناص الفرص الاستثمارية التي يتوقعون جني عائدات كبيرة من ورائها.

وطبقاً لتحليل «البيان الاقتصادي» في البيانات الرسمية لدائرة الأراضي والأملاك فإن سوق إعادة بيع الفلل السكنية تفوق على نظيره التقليدي سوق الشقق السكنية كما تفوق على سوق الأراضي أيضاً.

وشهد شهر فبراير الماضي إعادة بيع 535 فيلا بـ 2 مليار درهم، فيما حصدت عمليات إعادة بيع الشقق 1208 صفقات بـ 1.5 مليار درهم، وكانت حصة الأراضي التي جرى إعادة بيعها خلال الفترة المذكورة 149 قطعة أرض بـ 815 مليون درهم. وقد أجرى «البيان الاقتصادي» تحليلاً معمقاً في بيانات السوق خلال الأعوام الخمسة الماضية وخلص إلى تضاعف عدد صفقات إعادة بيع العقارات في العام الماضي بشكل لافت وغير مسبوق في تاريخ عقارات دبي، إذ سجل السوق الثانوي صفقات بقيمة 54 مليار درهم خلال 2020، مقابل 51 مليار درهم قيمة صفقات السوق نفسه على مدى 4 أعوام مجتمعة (2016 - 2019).

هذا التطور اللافت يتطلب من المعنيين في القطاع العقاري والمتعاملين والعاملين فيه، الوقوف بتمعن لفهم طبيعة ومتطلبات السوق في المرحلة المقبلة، فمن شروط توازن السوق أن يكون هناك فرق بسيط في الأسعار بين البيع الأولي وبين إعادة البيع؛ إلا أن طبيعة أسعار العروض العقارية في السوق الأولية تظهر فجوة لصالح نظيرتها في السوق الثانوي.

طباعة Email