«دبليو كابيتال» تسوق أول مشروع سكني «أخضر» في أرجان البرشاء بدبي

تعاقدت شركة «دبليو كابيتال» للوساطة العقارية، على تسويق مشروع «جويا بلانكا» التابع شركة «غرين يارد للتطوير العقاري» وهو أول مشروع سكني «أخضر» في منطقة أرجان (جنوب البرشاء) في دبي.

قال وليد الزرعوني، رئيس مجلس إدارة شركة دبليو كابيتال»: «نجحنا في الفوز بتسويق مشروع جويا بلانكا وضمه إلى قائمة المشروعات الجيدة التي تضمها محفظة التسويق لدينا».

وأضاف الزرعوني أن تكلفة المشروع تبلغ 150 مليون درهم، إذ يوفر نحو 313 وحدة سكنية فاخرة، بواقع 153 استديو، و151 شقة مؤلفة من غرفة واحدة، وتسع شقق ذات غرفتين. وسيتاح للمشترين والمستثمرين خطط سداد مرنة تصل إلى خمس سنوات، مع دفعة أولى تبلغ 10%.

وأشار إلى أن عملية التسعير في المشروع منافسة جداً، إذ تبدأ قيمة الوحدات السكنية لفئة «استديو« بأسعار فوق 300 ألف درهم بقليل.

وأكد أن المشروع اعتمد معايير المدن المستدامة من حيث خفض الطاقة المستخدمة.

وأفاد رئيس مجلس الإدارة، بأن الاتفاق سيعزز من تعدد العلامات العقارية التي تسوق لها «دبليو كابيتال» ويزيد الخيارات أمام العملاء من المستثمرين والمستهلكين النهائيين، مضيفا أن شركته تعمل على تسويق جميع الفئات العقارية، بدءاً من المشروعات الموجهة لذوي الدخل المتوسط والمحدود، وصولاً إلى المشروعات والمجمعات الفاخرة.

كما تستهدف «دبليو كابيتال« التواجد بقوة ضمن أفضل شركات الوساطة العقارية الوطنية خلال الأعوام القادمة بدعم خطط التوسع للشركات العقارية في الدولة المدعومة بتحسن الطلب المتوقع بالسوق بفضل التعافي الاقتصادي بعد الجائحة والمبادرات الحكومية الجاذبة كتعديلات منح الجنسية أو تملك الأجانب للشركات التجارية أو الإقامة الذهبية التي تصل لنحو 10 سنوات.

وقال الزرعوني أن بنايات «جرين يارد» تركز على دمج طبيعة الرفاهية والحفاظ عليها كشعار أساسي، كذلك تطوير وتسويق نفسها للعيش الفاخر والراحة المطلقة والمسؤولية الاجتماعية.

وأشار إلى أن مشاريع «جرين يارد» تتميز بالاهتمام بالتفاصيل والدقة في إطار العمل وصياغة النهاية الراقية في البنية التحتية والمواصفات الراقية وبواجب منزلي متقن وبحث واقعي عن سوق العقارات في المنطقة والعوامل والمكونات التي تساهم في كيان التطوير الناجح والمؤشرات التي يجب الاهتمام بها كلما توفر السوق المستهدف.

ويعتبر مشروع «جويا بلانكا» من المشاريع العقارية، التي تم تسجيلها وترخيصها في العام 2020 من مؤسسة التنظيم العقاري «ريرا« ومتوافق مع آخر أحكامها التي تفرض إيداع 50% من قيمة المشروع مسبقاً، وذلك لتقليل المخاطر على المستثمرين، وضمان إنهاء المشروع، وخلق الثقة بالمطوّر العقاري. وبلغ حجم المشروع 3 أضعاف آخر مشاريع الشركة «جويا فردي» السكني، والذي تم تسليمه في العام 2019، وذلك تأكيداً على قوة ومتانة الشركة في ظل التحديات التي تشكلها الفترة الحالية.

طباعة Email