المنامة ضمن أفضل 5 مدن عالمياً في استراتيجيات استقطاب الاستثمار

صُنفت المنامة في المرتبة الخامسة ضمن مدن العالم، وفي المرتبة الأولى بين المدن الصغيرة والمتوسطة الحجم لاستراتيجية الاستثمار الأجنبي المباشر في مؤشر «مدن المستقبل العالمية 2021» التابع لمجلة «دي إف آي إنتيليجانس» الصادرة عن «فايننشال تايمز».

وقال خالد حميدان، الرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية في البحرين: في عام 2019 شكل مخزون الاستثمار الأجنبي المباشر 80% من الناتج المحلي الإجمالي الاسمي لدينا، وهو ضعف المتوسط العالمي. نحن فخورون جداً بهذا الإنجاز وبالتقدير، الذي حظينا به حول استراتيجية استقطاب الاستثمارات التي نتبعها. إن إدراج ثلاث مدن خليجية ضمن المراتب العشر الأولى عالمياً لهو أمر يدعونا للتفاؤل الكبير، ويبرز الجاذبية الواضحة للاستثمار الأجنبي المباشر في المنطقة.

وأضاف: إن هذا التقدير المستقل هو تأكيد إضافي على أن مجلس إدارتنا قد وضع الاستراتيجية الصحيحة لنا للمضي قدماً، وأنهم يواصلون دعم أجندتنا في استقطاب الاستثمارات.

وترتكز استراتيجية الاستثمار الأجنبي المباشر في البحرين على نهج متنوع ومتعدد القطاعات أسهم في النتائج الإيجابية ويحظى بالتقدير، كما يتضح من أداء البحرين الرائد في التصنيف.

وبالإضافة إلى تصنيف البحرين المتقدم في استراتيجية الاستثمار الأجنبي المباشر، احتلت البحرين أيضاً مرتبة متقدمة في مؤشر الفعالية من حيث التكلفة والملاءمة للأعمال التجارية، حيث احتلت المرتبة السادسة عالمياً والثالثة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. كما تم تصنيف البحرين في المرتبة السابعة عالمياً والثانية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمدن الصغيرة والمتوسطة الحجم.

ونفذت البحرين برنامجاً طموحاً وشاملاً للإصلاح الاقتصادي، والذي تم تقديره أيضاً من خلال الدراسات والمسوحات المستقلة الأخرى. وصنف تقرير ممارسة أنشطة الأعمال الصادر عن البنك الدولي لعام 2020 البحرين في المرتبة الرابعة بين الدول الأكثر تحسناً في العالم، وأبرز المسح الذي أجرته شركة KPMG في تقرير تكلفة ممارسة الأعمال أن البحرين أكثر فعالية من حيث التكلفة بنسبة تتراوح بين 20 و30 % مقارنة بالدول المجاورة لها، وذلك ضمن مختلف القطاعات الاقتصادية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات