أسهم دبي تربح 1.6 مليار في نهاية ماراثون النتائج

تباينت إغلاقات الأسهم المحلية في ختام جلسة أمس بالتزامن مع نهاية ماراثون النتائج السنوية إذ صعد سوق دبي بمكاسب سوقية ناهزت 1.65 مليار درهم فيما تتجه الأنظار في الفترة القادمة نحو التوزيعات النقدية للشركات المدرجة، وتجاوزت السيولة المليار درهم مع تركزها بشكل رئيس على بعض الأسهم القيادية مثل «أبوظبي الأول».

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 1.07 مليار درهم، منها 831.057 مليوناً في أبوظبي و243.8 مليوناً في دبي، وجرى تداول 321.5 مليون سهم موزعة بواقع 155.5 مليوناً في أبوظبي و166 مليوناً بدبي، من خلال 5417 صفقة.

وصعد سوق دبي 0.72% إلى 2642.24 نقطة مع ارتفاع أسهم العقار والنقل والبنوك والخدمات، بينما تراجع سوق أبوظبي 0.31% عند 5648.58 نقطة بضغط أسهم البنوك والعقار والاستثمار والاتصالات والصناعة والسلع.

سوق دبي

وعزز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع العقار 1.18% مع نمو «إعمار العقارية» 1.85% و«الاتحاد العقارية» 1.47% و«إعمار مولز» 2.41% فيما انخفض «إعمار للتطوير» 3.09% و«ديار» 1.39%، وانخفض قطاع البنوك 0.6% مع هبوط «الإمارات دبي الوطني» 1.29% فيما استقر «دبي الإسلامي».

وصعد قطاع النقل 1.79%، ونزل قطاع الاستثمار هامشياً 0.08%. وتصدر «غلفا للاستثمارات العامة» النشاط جاذباً 70.4 مليون درهم، تلاه «إعمار العقارية» 52.64 مليونا.

وكان «المدينة للتمويل» الأكثر ارتفاعاً بنسبة 11.5%، فيما كان «الإمارات للمرطبات» الأكثر انخفاضاً بنسبة 4.97%. ومال المستثمرون العرب والخليجيون نحو الشراء بصافي استثمار 25.5 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون الأجانب والمواطنون نحو التسييل.

سوق أبوظبي

وضغط على سوق أبوظبي انخفاض قطاع البنوك 0.47% مع تراجع «أبوظبي الأول» 0.67%، فيما ارتفع «أبوظبي التجاري» 0.15% واستقر «أبوظبي الإسلامي»، وهبط قطاع العقار 1.42%. ونزل قطاع الاتصالات 0.1% بعد هبوط سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها، فيما تراجع قطاع الاستثمار 0.15% مدفوعاً بنزول «الواحة كابيتال» 2.36% .

ونما قطاع الطاقة 0.22% . وهيمن «الدار العقارية» على النشاط مستقطباً 221 مليون درهم، تلاه «أبوظبي الأول» 217 مليونا. وحقق «الخليج الاستثمارية» أكبر ارتفاع بنسبة 14.55%، فيما كان «أريد» الأكثر انخفاضاً بنسبة 4.89% إلى 7.2 دراهم، ومال المستثمرون العرب والأجانب نحو الشراء بصافي استثمار 33.7 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون الخليجيون والمواطنون نحو البيع.

المؤسسات

تباين أداء المؤسسات إذ اتجهت نحو الشراء في دبي بصافي استثمار 82.74 مليون درهم، ونحو التسييل في أبوظبي، بصافي استثمار 28.76 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو الشراء في أبوظبي بصافي استثمار 28.76 مليون درهم، ونحو التسييل في دبي بصافي استثمار 82.4 مليوناً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات