الأسهم تغلق مستقرة وسط سيولة مليارية للجلسة الخامسة

واصلت الأسهم المحلية التحرك ضمن نطاقات عرضية ضيقة وأغلقت مستقرة بختام جلسة أمس، مع استمرار حالة الترقب المسيطرة على المعنويات انتظاراً لمزيد من النتائج والتوزيعات السنوية للشركات المدرجة، فيما واصلت السيولة تخطيها حاجز المليار درهم للجلسة الخامسة على التوالي. وارتفع سوق دبي بنسبة 0.07% تعادل 1.88 نقطة ليغلق عند 2633.48 نقطة مع صعود أسهم البنوك والاستثمار والنقل. واستقر سوق أبوظبي عند 5667.03 نقطة مع مكاسب هامشية بلغت 0.24 نقطة مع ارتفاع أسهم الاتصالات والطاقة.

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 1.15 مليار درهم موزعة بواقع 986.8 مليوناً في أبوظبي، و165.9 مليوناً في دبي. وجرى تداول 364.4 مليون سهم، منها 177.3 مليوناً في أبوظبي و187.05 مليوناً في دبي، من خلال 5896 صفقة.

سوق دبي

وعزز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع البنوك 0.26% مع نمو «الإمارات دبي الوطني» 0.43% و«دبي التجاري» 1.27%، فيما استقر «دبي الإسلامي» دون تغيير، وزاد قطاع الاستثمار 1.8% مع ارتفاع «سوق دبي» 3.77% و«دبي للاستثمار» 1.31%، فيما انخفض «شعاع» 0.56%.

وارتفع قطاع النقل 0.16% بعد صعود «الخليج للملاحة» 2.22% و«العربية للطيران» 1.61%، فيما انخفض «أرامكس» 0.95%، بينما تراجع قطاع العقار 0.85% مع هبوط «داماك» 1.56% و«إعمار العقارية» 1.3% و«الاتحاد العقارية» 0.73%، فيما ارتفع «إعمار مولز» 0.6% و«إعمار للتطوير» 0.35%.

وتصدر «إعمار العقارية» النشاط مستقطباً 27.2 مليون درهم، يليه «دبي الإسلامي» بنحو 25.3 مليون درهم، ثم «سوق دبي المالي» 16.9 مليون درهم. وحقق «عمان للتأمين» أكبر ارتفاع بنسبة 7.69%، فيما كان «الاثمار القابضة» الأكثر انخفاضا بنسبة 4.72%. واتجه المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو الشراء بصافي استثمار 11.78 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون الأجانب نحو البيع.

سوق أبوظبي

واستقر سوق أبوظبي مع ارتفاع قطاع الاتصالات بنسبة 0.4% مع ارتفاع سهم «اتصالات» بنفس النسبة، فيما زاد قطاع الطاقة 0.36% مع ارتفاع «دانة غاز» 1.01% و«طاقة» 0.7%، بينما انخفض قطاع البنوك 0.21% مع هبوط «أبوظبي الأول» 0.13% و«أبوظبي التجاري» 0.6% و«أبوظبي الإسلامي» 0.81%.

ونزل قطاع العقار 0.21% مع هبوط «الدار» 0.27%، فيما صعد «رأس الخيمة العقارية» 0.94%، ونزل قطاع الاستثمار هامشياً بنسبة 0.03% مع تراجع «الواحة كابيتال» 0.81% واستقرار «العالمية القابضة» وارتفاع «إشراق» 1.36%.

وهيمن «الدار» على النشاط مستقطباً 288.2 مليون درهم، يليه «أبوظبي الأول» 275.5 مليون درهم، ثم «العالمية القابضة» 172.5 مليون درهم. وحقق «أسمنت الخليج» أكبر ارتفاع بنسبة 5.06%، فيما كان «أسمنت رأس الخيمة» الأكثر انخفاضاً بنحو 1.37%.

وعمد المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو الشراء 51.3 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون الأجانب نحو التسييل والبيع.

المؤسسات

ومالت المؤسسات نحو الشراء بسوق دبي، بصافي استثمار 7.9 ملايين درهم، ونحو البيع بأبوظبي بصافي استثمار 13.24 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل بدبي بصافي استثمار 7.9 ملايين درهم، ونحو الشراء بأبوظبي بصافي استثمار 13.24 مليون درهم.

طباعة Email