زيادة التنسيق والتعاون بين اقتصادية واستشاري الشارقة

استقبل سلطان عبدالله بن هده السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة سيف المدفع رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية بالمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة وأعضاء اللجنة في مبنى الدائرة الرئيسي بالشارقة بهدف تعزيز أطر التنسيق والتعاون المشترك بينهما، وانطلاقاً من حرص الطرفين للمساهمة البناءة في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة لإمارة الشارقة، وذلك بالاستخدام الأمثل للموارد البشرية والتقنية وتوفير كل الخدمات وتسهيلها على المستثمرين.

وأكد سلطان السويدي أهمية عقد مثل هذه اللقاءات التي من شأنها تعزيز التعاون والتنسيق المشترك للمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة للإمارة.

وقال إن دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة تستلهم من رؤية وفكر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أهدافها التنموية والتطويرية التي تنسجم شكلاً ومضموناً مع رؤية الإمارات التي تهدف إلى أن تكون الشارقة من أفضل المدن على المستويين الإقليمي والدولي.

وتم استعراض أهم المؤشرات الاقتصادية للإمارة، وذلك بتقديم عرض تعريفي، حيث تناول العرض تحليلاً اقتصادياً لآخر البيانات والمستجدات التجارية والصناعية في الإمارة وفقاً للقطاعات الاقتصادية، وأكدت الدائرة حرصها الدائم على دراسة الأوضاع الاقتصادية ومتابعتها بشكل مباشر من خلال تنفيذ عدد من اللقاءات مع المستثمرين بهدف الاطلاع على ما يواجههم من عقبات وتذليلها لهم، وتناول العرض المبادرات التي تقدمها الدائرة للمستثمرين لتحفيزهم على التوسع في مشاريعهم وتحقيق استدامتها ولجذب المزيد من المستثمرين للإمارة.

كما تمت الإشارة لإنجازات الدائرة واستثمارها على مدار السنوات الماضية في تأسيس بنية رقمية متطورة، وهو ما ساهم في الحفاظ على سير الأعمال والخدمات في هذه الظروف الاستثنائية، فقد بلغت نسبة التحول الرقمي في خدمات الدائرة 100%، حيث تقدم الدائرة 102 خدمة رقمية يستفيد منها المستثمرون والقطاع الحكومي والخاص والشركاء الاستراتيجيين، وذلك من أجل تبسيط الإجراءات على المستثمرين، وتوفير العديد من القنوات لإنجاز المعاملات بأسرع وقت ممكن من أجل خدمة الاقتصاد المحلي وتعزيز حركة الاستثمارات وتحقيق تنمية اقتصادية مستدامة في الإمارة، كما وتسعى الدائرة وبشكل مستمر لتفعيل الربط الإلكتروني مع جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة لتسهيل الإجراءات على المستثمرين مما يسهم بشكل كبير في جذب الاستثمار للإمارة تحقيقاً لرؤية الدائرة بالريادة في التنمية الشاملة لتحقيق اقتصاد تنافسي متنوع قائم على المعرفة والابتكار.

وقال سيف المدفع: لاحظنا الجهود الجبارة التي تقوم بها الدائرة في سبيل توفير بيئة عمل اقتصادية جاذبة في إمارة الشارقة، وما تقوم به من خطوات استباقية وجهد رائع في توفير الدعم والمساندة لتنشيط الاستثمارات والتنسيق مع مؤسسات القطاعين العام والخاص، في إطار ترجمة رؤية صاحب السمو حاكم الشارقة في تحقيق فرص النمو الواعدة لكل القطاعات الاقتصادية.

طباعة Email