حلول لاتلامسية وروبوتات بمعرض دبي للطيران 2021

يستعرض معرض دبي للطيران، الذي سيقام خلال الفترة 14 - 18 نوفمبر 2021 في مطار آل مكتوم الدولي، أحدث التقنيات الرقمية التي ستسهم في دعم قطاعات الطيران والفضاء والدفاع، خلال مرحلة التعافي من التداعيات التي ألحقتها جائحة فيروس (كوفيد 19) لهذه القطاعات. وأسهمت الجائحة العالمية في زيادة وتيرة تبني الحلول التقنية الجديدة، بما فيها الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات والأمن السيبراني والحلول اللاتلامسية، وتقنيات الجيل الخامس والروبوتات والأتمتة، إذ تسهم هذه الحلول بتوفير المزيد من الفرص لتعزيز مستويات السلامة وكفاءة العمليات والإنتاجية وتحقيق المزيد من الأرباح.

وأظهرت مؤخراً نتائج تقرير لشركة أكسنشر أن 69% من الرؤساء التنفيذيين في قطاعي الطيران والدفاع أشاروا إلى ضرورة إيلاء الأولوية لتوقع الأحداث التي قد تؤثر على سلاسل التوريد، للمحافظة على تجربة عملائهم، حيث أكدت الجائحة ضرورة توفير المرونة وقابلية تكييف سلاسل التوريد الخاصة بالقطاع. كما أعرب أغلب المشاركين من الرؤساء على ضرورة اعتماد أحدث الحلول التقنية، بما فيها إنترنت الأشياء والأتمتة والأجهزة القابلة للارتداء التي ساعدت في تسريع وتيرة الأتمتة خلال السنوات الثلاث الماضية.

ويقوم 60% من الرؤساء بالاستثمار بشكل رئيسي في التقنيات التي تساعد في العمل عن بعد خلال الأشهر الستة المقبلة، الأمر الذي يشير إلى زيادة أهمية التحول الرقمي في قطاعات الطيران والفضاء والدفاع، وجرى الاعتماد على تقنيات الذكاء الاصطناعي لتوفير تجربة سفر مخصصة لكل مسافر، بما يحقق المزيد من الرضا لديهم، في حين تتوقع دراسة أخرى بوصول معدل النمو السنوي المركب لاعتماد تقنيات لذكاء الاصطناعي إلى 46.4% في قطاع الطيران بحلول عام 2023.

عروض

وستعمل شركات الطيران من جميع أنحاء العالم على إطلاق وعرض أحدث تقنياتها وابتكاراتها، التي من شأنها تعزيز نمو القطاع في المنطقة والعالم كجزء من مشاركتها في معرض دبي للطيران 2021، وسيشمل المعرض مجموعة من المؤتمرات المخصصة لمواضيع الذكاء الاصطناعي والجيل الخامس والأمن السيبراني.

ويشكل إطلاق الأفكار والابتكارات الجديدة وتعزيز تجربة العملاء فرصة كبيرة للشركات الناشئة لتطوير قطاعات الطيران والفضاء والدفاع، ومن هذا المنطلق سيقوم منظمو معرض دبي للطيران، بالتعاون مع شركة جوثامز الأولى من نوعها في المنطقة والرائدة في مجال تسريع الأعمال وبناء جيل جديد من الشركات الناشئة، على إطلاق فعالية «فيستا – VISTA» خلال المعرض، والتي تعد مركزاً مخصصاً للشركات الناشئة توفر منصة للمبتكرين في مجالات الطيران والفضاء تمكنهم من الوصول إلى المستثمرين، الذين يبحثون بشكل متزايد عن الحلول الجديدة التي تساعد الشركات الرئيسية العاملة في هذه القطاعات.

وقال إيلودي روبن غيرم من شركة جوثامز: «يعد معرض دبي للطيران 2021 منصة مهمة لفهم دور الابتكار والحلول والخدمات المتطورة للنمو المستقبلي لقطاعات الطيران، حيث سيكون الحدث الوحيد من نوعه الذي ينظم بشكل مباشر وبحضور شخصي لهذا العام، ونتطلع إلى التعاون مع جميع الأطراف المعنية في القطاع للمساعدة في إبراز دور التقنيات برسم ملامح القطاع في المستقبل».

الاستفادة من الفرص

ولطالما عمل قطاعا الطيران والفضاء بإيجاد طرق جديدة للاستفادة من الفرص التي تقدمها الحلول التقنية المتقدمة الجديدة، ومن الأمثلة التي شهدها القطاع في الآونة الأخيرة في تسريع رقمنة العمليات بالإمارات، حيث قامت شركة الاتحاد للطيران وبالتعاون مع شركة «سيتا» المتخصصة بتقنيات الاتصالات ضمن النقل الجوي، بتجربة على استخدام تقنية التعرف على الوجه لتحديد أفراد الطاقم والمصادقة عليهم، حيث تهدف هذه المبادرة إلى استبدال أكشاك تسجيل الوصول التقليدية، والتي تتطلب من الطاقم استخدام بطاقات هوية الموظفين كشكل من أشكال المصادقة.

طباعة Email