«سراج باور» ترتقي بإمكانات قطاع الطاقة الشمسية في الإمارات

أعلنت سراج باور، الشركة الإماراتيّة لحلول الطاقة الشمسيّة الموزّعة، اليوم تسجيل نمو مضاعف في محفظتها من أصول ومشاريع الطاقة الشمسية في عام 2020، لتساهم بذلك في إنتاج 100 ميجاواط من الطاقة الشمسية الموزعة. وتشغّل الشركة وتشرف على صيانة أكثر من 180 منشأة لتوليد الطاقة الشمسية على أسطح المباني في الإمارات ضمن مساحة 600 ألف متر مربع، ما يعادل مساحة 112 ملعب كرة قدم، لتخفض بذلك انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 65 ألف طن متري. وتتوقع سراج باور، التي تمتلك أكبر محفظة من مشاريع الطاقة الشمسية في السوق، أن تواصل تعزيز مكانتها الريادية ومسيرة تطورها في أسواق الإمارات، ما يمهد لها الطريق للارتقاء بقطاع الطاقة الشمسية الموزعة في المنطقة نحو آفاق جديدة كلياً.

وقال لوران لونجوي، الرئيس التنفيذي لشركة سراج باور: نجحت سراج باور، رغم التحديات والعقبات العالمية، في إثبات مرونة نموذج أعمالها ومتابعة نموها وتحقيق وفور كبيرة لعملائها. واستطعنا أن نحقق نتائج إيجابية لافتة، ما عزز مسيرة نمونا الطموحة بأقل تأثير ممكن في عملياتنا. كما نجحنا في تعزيز مكانتنا في السوق عبر التركيز على قطاعات جديدة مثل التعليم والعقارات والمأكولات والمشروبات، ونشهد اليوم آثاراً إيجابيةً في السوق نتيجة تزايد الطلب على حلولنا لتوليد الطاقة الشمسية. ونحن متحمسون لتزايد اعتماد العديد من الشركات على حلول الطاقة المستدامة، ما يدعم أهداف الاستدامة طويلة الأمد في الإمارات. كما نواصل سعينا لتعزيز الاعتماد على حلول الطاقة النظيفة في الدولة، ونتطلع إلى تحقيق الهدف نفسه على المستوى الإقليمي.

وباشرت سراج باور توفير تقنيات جديدة، مثل الأنظمة الهجينة القائمة على التخزين بالبطاريات والمخصصة لتوليد الطاقة الشمسية الموزّعة بهدف الحفاظ على مكانتها الحيوية في السوق وتحقيق طموحاتها إلى أن تصبح الشركة الإقليمية الرائدة في مجال توفير حلول الطاقة الشمسيّة الموزّعة. كما بدأت الشركة بتقديم خدمات التشغيل والصيانة لأصحاب محطات الطاقة الشمسية خارج نطاق محفظتها.

واكتسب أداء شركة سراج باور زخماً قوياً هذا العام بعد توقيعها صفقة مبتكرة في قطاع الطاقة الشمسية الموزّعة مع الشركة العربية للاستثمارات البترولية (ابيكورب)، والتي أسست أكبر منصة للإيجار التمويلي للطاقة الشمسية الموزّعة في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، ما يمثل أول اتفاقية تمويل من دون حق الرجوع على مستوى الأسواق التجارية والصناعية. وتساهم اتفاقية التمويل بقيمة 50 مليون دولار في توسيع محفظة حلول سراج باور المخصصة للشركات في المنطقة، إذ نجحت سراج باور بإتمام الصفقة بدعمٍ من شركة كريك كابيتال، التي تتخذ من دبي مقراً لها، والمتخصصة في إدارة الاستثمارات المساهمة في معالجة ظاهرة التغير المناخي والتي تشكل سراج باور جزءاً من محفظتها.

طباعة Email