سوق أبوظبي المالي يخفض عمولات التداول 22 %

محمد الشرفاء

أعلن سوق أبوظبي للأوراق المالية، أمس، عن خفض العمولات الإجمالية لأنشطة التداول على جميع الصفقات التي تجري فيه، ابتداءً من يوم الأحد 14 فبراير، ويندرج ذلك في إطار استراتيجية ADX One، لمضاعفة القيمة السوقية للشركات المدرجة في السوق، خلال السنوات الثلاث المقبلة. تعد هذه المرة الثانية التي يخفض فيها سوق أبوظبي للأوراق المالية عمولات التداول خلال العامين الماضيين، ضمن جهوده لتحسين سيولة السوق، حيث سبق له أن خفّض عمولات التداول في يونيو 2019، كجزء من خطة غداً 2021، الرامية لخفض تكلفة ممارسة الأعمال في الإمارة. وبموجب المبادرة الجديدة، سيتم خفض عمولات التداول على جميع الصفقات، بنسبة تتجاوز 22 %، لتصبح 0.175 %، بدلاً من 0.225 %، وسيتم تطبيق هيكلية الرسوم الجديدة، اعتباراً من الأحد 14 فبراير.

 

مصادر سيولة جديدة

وقال محمد علي الشرفاء الحمادي رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية، في إطار تعليقه على خفض عمولات التداول: «تسهم استراتيجية ADX One، في تعزيز مكانتنا كواحد من أسواق الأوراق المالية الأكثر تنافسيةً في المنطقة. ويعد خفض التكاليف الإجمالية لعمولات التداول في السوق، إحدى المبادرات العديدة التي نهدف من خلالها إلى تحقيق استراتيجيتنا في جذب مصادر سيولة جديدة، وتوفير عرض قيمة جذّاب لعمليات الإدراج والاستثمار في سوق أبوظبي للأوراق المالية. وانطلاقاً من إيماننا برؤية أبوظبي، وسعيها المستمر لتنويع اقتصادها، وضمان نمو مستدام له على المدى الطويل، سنواصل تطوير أسواقنا، عبر طرح مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات التي تلبي الاحتياجات المتغيرة لأصحاب المصلحة».

 

مستثمرون جدد

وقال سعيد حمد الظاهري، الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية: «إن خفض عمولات التداول على جميع الصفقات التي تتم في سوق أبوظبي للأوراق المالية، يدعم الإجراءات التي اتخذناها مؤخراً لجذب مستثمرين جدد، وخطط زيادة السيولة، كما يعزز التزامنا بتقديم أعلى مستويات الخدمة للعملاء».

طباعة Email