تداولات مليارية ترفع مكاسب الأسهم إلى 16.6 مليار درهم خلال جلستين

ارتفعت وتيرة السيولة المتدفقة على أسواق المال الإمارتية في اليوم الثاني من تعاملات شهر فبراير مما دفع بأسعار شريحة كبيرة من الأسهم لمواصلة صعودها بقوة وسط تسابق المتداولين على إبرام الصفقات لتحقيق أكبر قدر ممكن من المكاسب.

وفي ظل تواصل الأداء الإيجابي الذي يأتي في أعقاب عمليات جني الأرباح التي تعرضت لها الأسهم في الاسبوع الماضي فقد عززت القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة اليوم خزينة أرباحها بمكاسب قدرها 9.6 مليار درهم وهو ما رفع اجمالي المكاسب إلى نحو 16.6 مليار درهم خلال جلستين.

وكانت قيمة الصفقات المبرمة في الأسواق ارتفعت إلى نحو مليار درهم مقارنة مع 700 مليون درهم في اليوم السابق ووصل عدد الأسهم المتداولة 475 مليون سهم نفذت من خلال 7872 صفقة.

وتفصيلا على مستوى حركة المؤشرات فقد ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 1.12% بالغا مستوى 5698 نقطة فيما أغلق المؤشر العام لسوق دبي المالي عند مستوى 2724 نقطة بنمو نسبته 1.02% مقارنة مع الجلسة السابقة.

وقاد النشاط في سوق العاصمة سهم الدار العقارية الذي قفز إلى مستوى 3.77 درهم وسط تداولات مكثفة تجاوزت قيمتها 243 مليون درهم وذلك بالإضافة إلى سهم بنك أبوظبي الأول الذي صعد مجددا الى 15.06 درهم ،وشهد سهم اتصالات ارتفاعا الى 19.98 درهم، وسهم البحيرة الوطنية للتأمين إلى 1.70 درهم.

وفي سوق دبي المالي فقد وواصل سهم إعمار العقارية المرتفع إلى 3.94 درهم قيادة النشاط وتبعه في نفس الاتجاه سهم إعمار للتطوير المغلق عند 3 دراهم.

وفي قطاع البنوك ارتفع سهم بنك الإمارات دبي الوطني الى 11.85 درهم فيما أغلق سهم بنك دبي الإسلامي عند 5.04 درهم ودبي للاستثمار 1.65 درهم.

طباعة Email