«آيرينا» تناقش دور الطاقة في دعم الرعاية الصحية

تواصلت، أمس، اجتماعات الجمعية العمومية الـ 11 للوكالة الدولية للطاقة المتجددة «آيرينا»، وتناولت المناقشات العديد من الموضوعات المهمة الخاصة بدور الطاقة في قطاع الرعاية الصحية، بمشاركة العديد من الوزراء والمسؤولين والخبراء في قطاع الطاقة من دول العالم.

وقال فرانشيسكوا لاكاميرا المدير العام لـ«إيرينا»: إن الوصول إلى مستوى صفر من الانبعاثات الحرارية في جميع القطاعات الاقتصادية بحلول منتصف هذا القرن مهمة ضخمة، موضحاً أن مصادر الطاقة المتجددة ذات التكلفة التنافسية يمكن أن تحقق التخفيضات المطلوبة في درجة حرارة الأرض، مشيراً إلى أن العالم شهد تغييرات لا مثيل لها.

وأضاف: لا يزال مئات الملايين حول العالم يعتمدون على مرافق الرعاية الصحية إما بدون وإما مع كهرباء، ويقيمون بشكل أساسي في المجتمعات الفقيرة والمهمشة من البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل. خفض الانبعاثات

وأكد عويضة المرر، رئيس دائرة الطاقة في أبوظبي ضرورة التركيز والالتزام، بهدف خفض الانبعاثات الصفرية. وقال: «بالنسبة لنا تعتبر رحلة لن تتوقف أبداً»، مشيراً إلى أهمية الابتكار والرقمنة والحلول التقنية الأخرى للمساعدة في تسريع الرحلة إلى حيادية الكربون.

وقال عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة بالمغرب، إن المغرب ملتزم بتحقيق مستقبل خالٍ من الانبعاثات من خلال نشر الطاقة المتجددة. وأشار إلى أن بلاده تدرك الحاجة إلى إطار سياسي قوي لزيادة الاستثمار في الطاقة المتجددة.

وأكدت لورانس توبيانا، الرئيس التنفيذي لمؤسسة المناخ الأوروبية ضرورة وجود مرجع ثابت لبناء خريطة طريق لتحقيق حياد الكربون وأشارت إلى أن «آيرينا» والمنظمات الدولية الأخرى يمكن أن تلعب دوراً كبيراً في هذا المجال، ونحن بحاجة إلى نشر مصادر الطاقة المتجددة على نطاق واسع.

زيادة الاستثمار

وحدد الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، مبادئ لدعم الرعاية الصحية منها زيادة الاستثمار بشكل كبير، والدعوة إلى الالتزام السياسي، وتوفير حلول الرعاية الصحية للفقراء والمهمشين.

طباعة Email